ابنة شويكار تسرد كيف تنبأت والدتها بموتها والساعات الأخيرة في حياتها

  • تاريخ النشر: الإثنين، 17 أغسطس 2020
ابنة شويكار تسرد كيف تنبأت والدتها بموتها والساعات الأخيرة في حياتها
مقالات ذات صلة
ملاحظات على حلقة محمد عبد الرحمن في رامز عقله طار مع رامز جلال
فوز الشطي تعلق لأول مرة على تورطها في قضية غسيل أموال المشاهير
فهد المولد يفاجئ رامز جلال والأخير يسخر من إطلالته

تحدثت منة الله ابنة الفنانة شويكار عن الساعات الأخيرة في حياتها والدتها وآخر ما قالته لها، وذلك من خلال مكالمة هاتفية عبر برنامج "التاسعة" مع الإعلامي وائل الإبراشي.

ابنة شويكار تسرد تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة والدتها

نفت ابنة شويكار ما كتب عن والدتها بأنها توفيت بعد صراع مع المرض، مؤكدة على أن أمها لم تعانِ ولم تشك أبداً في حياتها، وكل ما شعرت به هو ألم في البطن قبل رحيلها.

وأضافت ابنة شويكار أن والدتها أخبرتها أثناء نقلها إلى المستشفى، أنها لن تعود إلى المنزل مجدداً، في إشارة إلى شعورها باقتراب أجلها، كما أن الراحلة أوصتها بعدم إقامة عزاء لها، حتى لا ترهق الأهل والأصدقاء خاصة مع أزمة وباء كورونا.


مذكرات شويكار

كما نفت ابنة شويكار أن تكون والدتها كتبت مذاكراتها قبل وفاتها، مشيرة إلى أن أمها دائماً ما كانت تقول إنه ليس لديها ما تقوله ولا يوجد في حياتها أمر هام، فهي كانت سيدة متواضعة إلى أقصى الحدود.


أبناء فؤاد المهندس

لم تنس ابنة شويكار أن تشكر أبناء النجم فؤاد المهندس الذين تعتبرونهم في مثابة أشقاء لها، على موقفهم معها ومساندتها في مراسم الجنازة والدفن.

وفاة شويكار

شويكار رحلت عن عالمنا يوم 14 أغسطس في أحد المستشفيات في المهندسين، وكشفت تقارير صحفية أن سبب الوفاة هو انفجار المرارة.

جنازة شويكار

وشيعت جنازة شويكار يوم السبت 15 أغسطس، وكشفت اللقطات عن تأثر دلال عبد العزيز وميرفت أمين والفنانة نهال عنبر في المراسم، حيث التقطت الكاميرات صوراً لهن بعد دخولهن في نوبة بكاء في الوداع الأخير للراحلة.

وظهرت دلال عبد العزيز في فيديو وهي تقرأ القرآن للراحلة في المدافن، وبجوارها ميرفت أمين التي بدت متأثرة بشدة من جراء الحدث المحزن، كما ظهرت نهال عنبر في صورة وهي تبكي من أمام المستشفى قبل خروج الجثمان.

شقيقة شويكار

أما أكثر الفيديوهات حزناً في جنازة شويكار، كانت لشقيقتها التي دخلت في نوبة بكاء بعد انتهاء مراسم الدفن، وأخذ الموجودين يحتضونها من أجل التهدئة من مروعها، إلا أنها ظلت متأثرة بشدة وعلامات التعب والحزن واضحة عليها.

كما شهدت مراسم جنازة شويكار عن بكاء محمد ابن النجم فؤاد المهندس، الذي تواجد أمام مستشفى الصفا التي يتواجد فيها جثمان الراحلة، ورصدته الكاميرا وهو يبكي ويحاول إخفاء دموعه.