بعد 6 سنوات غياب ليلى أحمد زاهر أفضل فنانة صاعدة

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 ديسمبر 2020
بعد 6 سنوات غياب  ليلى أحمد زاهر أفضل فنانة صاعدة
مقالات ذات صلة
حصة جاسم نبهان في أول ظهور لها مع والدها
جيجي حديد تستعرض ديكور غرفة طفلتها والعابها وذكريات حملها
آسر ياسين يحتفل بعيد ميلاده الـ 40 موهبته المميزة خطفت قلوب المشاهدين

"مبسوطة أوى إنى بشارك أبويا ومثلي الأعلى تكريم مهم زى ده، بهديله الجائزة لأن من غير مساندته ودعمه مكنتش هوصل للنجاح ده" هكذا كانت الرسالة التى واجهتها الفنانة الشابة ليلى أحمد زاهر، لوالدها الفنان أحمد زاهر،  عبر حسابها الشخصى على موقع "إنستجرام " وذلك بعد حصدها جائزه أفضل ممثلة صاعدة من مؤسسة دير جيست لعام 2020 والتي تقدم فى مختلف المجالات الفنية.

ليلي أحمد زاهر

عادت ليلى أحمد زاهر، بعد 6 سنوات من الابتعاد عن الشاشة للتمثيل بعام 2020، وحصدت جائزة أفضل ممثلة صاعدة بدورها في مسلسل "الفتوة" الذى عرضه بشهر رمضان الماضى، لتخطف الأنظار مرة أخرى بعد تألقها وهي طفلة بفيلم (عمر وسلمي)، وأطلت "ليلى "بفستان أسود خلال حفل تكريمها، كما تواجد معها والدها الفنان أحمد زاهر، والذى حصد جائزة عن دوره في مسلسل البرنس، وكان برفقتها شقيقتها ملك أحمد زاهر، في حفل من مؤسسة دير جيست لعام 2020.

"ملك" تنشر صور شقيقتها ووالدها

ونشرت "ملك" اليوم الأحد، صورة والدها وشقيقتها بعد تسليمهم الجائزة على حسابها الشخصي بموقع "إنستغرام" ودونت عليها "فخوة بعائلتي الناجحة"، حيث لقت صورة إعجاب كبير من قبل متابعيها ، كما انتشرت  صور لبكاء ملك زاهر أثناء تكريم شقيقتها  في الحفل وحصولها على الجائزة والتى لاقت إعجاب واستحسان من قبل رواد مواقع التواصل الإجتماعى حيث دون الرواد عدد من التعليقات الإيجابية عن حب "ملك" وتأثرها  بنجاح شقيقتها الصغرى.

مسلسل "الفتوة" كلمة سر النجاح

وحصدت ليلى أحمد زاهر، الجائزة عن دورها فى مسلسل "الفتوة" والذي تم عرضه  في الموسم الرمضاني السابق، مع ياسر جلال، أحمد صلاح حسني، أحمد خالد صالح، مي عمر، ورياض الخولي، وأحمد خليل، من تأليف هاني سرحان وإخراج حسين المنباوي،  وتدور أحداث حول زمن غير معاصر، حيث تعود  للوراء 100 عام، معتمدة على الطابع الشعبى ويتم تناوله بشكل درامى اجتماعي لا يخلو من الجانب الرومانسي والأكشن والكوميدي، كما تُشارك ليلى زاهر في فيلم جديد وهو "الكهف" الذى يضم مجموعة كبيرة من النجوم الشباب من عدة دول منها السعودية وسوريا ولبنان والأردن.

"ليلى كنت تخشى الظهور بـ"الفتوة"

وحكت ليلى أحمد زاهر، في تصريحاتها الأخيرة خلال لقاءها على القنوات الفضائية، عن أنها كانت تخشى ظهورها في مسلسل "الفتوة" في تلك الحقبة الزمنية الغريبة، لكن والدها  ساعدها كثيرا في تجاوز مخاوفها والظهور بهذا الدور الجي، حيث كانت تحاول إقناع والدها بالدخول لمجال التمثيل، بعكس شقيقتها "ملك" التي كانت متفهمة لقرار والدها في منعهما من الظهور بالأعمال الدرامية، لافتة إلى أن الفنان ياسر جلال، هو من أقنع والدها لظهورها مرة أخرى في الأعمال الدرامية، خلال شهر رمضان الماضي.

وأشارت إلى إنها كانت قلقة أثناء تمثيل دورها في مسلسل الفتوة، والرهبة كان سببها عدم الوقوف أمام الكاميرا منذ 6 سنوات، وأول مشهد بعد العودة كان أمام الفنان ياسر جلال، الذي احتواها سريعا وأمدها بالنصائح طوال فترة تصوير المسلسل: "كنت قلقانة لكنه احتواني، وعلى طول يديني ملاحظات ويهزر معايا، ومكنتش خايفة أو مكسوفة، وحاسة إني وسط أهلي وكلهم ناس جميلة واتعلمت منهم".

فيلم "عمر وسلمي" أول ظهورها

وكان أول ظهور للطفلة ليلى مع شقيقتها الكبرى ملك فى فيلم عمر وسلمى والذي كان بطله الفنان تامر حسني والفنانة و الفنانة مي عز الدين، حيث كانت اشتهرت ليلى بجملة شهيرة (أنت بتعرف تعمل أيه)، ليلى هي ابنة الفنان أحمد زاهر وهي من مواليد 30 أغسطس عام 2003، بدأت مسيرتها الفنية عام 2008 وكانت تبلغ من العمر يومها 5 سنوات، حيث أقنع الفنان تامر حسني والدها بأن تمثل هي وشقيقتها معه في فيلم "عمر وسلمى"، وتوالت أدوارها لاحقا ما بين الأعمال الدرامية والسينمائية.