بعد أزمة تصريحاته: مهرجان القاهرة السينمائي يقبل استقالة أحمد شوقي

حنان رضا تعتذر عن صور نشرتها بالخطأ وتهدد من ساهموا في تداولها

ريهام سعيد تخرس الألسنة بردها بعد اتهامها بالشماتة في حبس سما المصري

  • الأحد، 28 يونيو 2020 منذ 5 أيام
ريهام سعيد تخرس الألسنة بردها بعد اتهامها بالشماتة في حبس سما المصري

خرجت الإعلامية ريهام سعيد عن صمتها لترد على التصريح المنسوب إليها ضد سما المصري، بعد قرار حبسها لمدة 3 سنوات مع تغريمها 300 ألف جنيه ووضعها تحت المراقبة.


ريهام سعيد وسما المصري

نفت ريهام سعيد أن تكون أدلت بأي تصريح عقب قرار المحكمة بحبس سما المصري، مستنكرة أن يتم نسب كلام على لسانها، وقالت بوضوح: "تكذيب: انا معلقتش في اي مكان و لا ادليت باي تصريح لاي صحافه عن هذا الموضوع مش مصدقه بجد . وصلت لتصريح عن لساني".

وبسبب هذا التصريح المنسوب لها، اتهم البعض ريهام سعيد بالشماتة في حبس سما المصري، وذلك بعد تداول تصريح منسوب إليها يقول: "ريهام سعيد: حبس سما المصري يعني التخلص من مظاهر التعدي على القيم".


ريهام سعيد تنفي تعليقها على حكم حبس سما المصري
وكانت ريهام سعيد تقدمت ببلاغ ضد سما المصري لتتهمها بالفسق والفجور في شهر إبريل الماضي، وطلب وقتها محاميها شعبان سعيد بتحديد جلسة من أجل التحقيق مع سما المصري في البلاغ المقدم ضدها، مشيراً إلى أنها تقدم محتوى جنسي وهو يعد فعل فاضح وتحريض على الفسق والفجور، بحسب تصريحه لأخبار اليوم.

حبس سما المصري

وفي ذات السياق، قضت محكمة الجنح الاقتصادية بحبس سما المصري 3 سنوات مع دفع غرامة تقدر 300 ألف جنيه، ووضعها تحت المراقبة لمدة 3 سنوات، وذلك بعد اتهامها بالتحريض على الفسق والفجور.

بدأت تفاصيل الواقعة، عندما أمر النائب العام بحبس سما المصري لاتهامها بنشر صور ومقاطع مرئية مصورة خادشة للحياء العام عبر حساباتها على مواقع التواصل، كما أنها أتت علانية أفعالاً مخلة ولفتت الأنظار باعتدائها على مبادئ وقيم الأسرة في المجتمع المصري، عبر استخدامها لمواقع التواصل من أجل ارتكاب الجرائم المذكورة سلفاً، وعلى إثر كل ما سبق تم مد حبسها لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيق.


حبس سما المصري
وكانت وحدة الرصد في مكتب النائب العام وجدت صوراً مخلة وخادشة لسما المصري مع مقاطع فيديو جريئة لها، إلى جانب وجود العديد من الشكاوى التي وصلت على الصفحة الرسمية للنيابة العامة على الفيس بوك، وبإحالة الأمر إلى الإدارة تم حصره في تقرير إلى النائب العام الذي أمر بفتح تحقيق في الواقعة.


وقبضت مباحث قسم الأزبكية يوم 24 إبريل على سما المصري، وضبط بحوزتها ثلاثة هواتف محمولة وجهاز حاسب آلي محمول، وبعرضها على النيابة أنكرت التهم الموجهة إليها، نافية نشرها أي صور أو مقاطع فيديو منافية للآداب العامة، كما طالبت أن يتم محاسبتها فقط على ما تنشره عبر حسابات الرسمية فقط وليس كل ما هو متداول لها على مواقع التواصل.

كما قالت سما المصري في التحقيقات أن ما تنشره عبر حساباتها الرسمية، لا يتجاوز كونه توثيقاً لأحداثها اليومية، وأنها تفعل ذلك من أجل حصولها على أجر مقابل مشاهدة مقاطعها على يوتيوب.