علاج جفاف المهبل للحامل والمتزوجات والعزباء وبعد سن اليأس

  • تاريخ النشر: الأحد، 22 مايو 2022
علاج جفاف المهبل للحامل والمتزوجات والعزباء وبعد سن اليأس
مقالات ذات صلة
تفسير حلم الحادث للعزباء والمتزوجة والحامل والمطلقة
تفسير حلم السيل للعزباء والمتزوجة والحامل والمطلقة
تفسير حلم الهيل للعزباء والحامل والمتزوجة وللرجل

يعد جفاف المهبل أحد المشاكل الشائعة التي تواجه السيدات سواء خلال فترة الحمل أو بعد سن اليأس وذلك نتيجة التغيرات الهرمونية التي تطرأ على الجسم خلال هذه المرحلة، ولتعرف على طرق علاج جفاف المهبل في المنزل تابع المقال الآتي.

علاج جفاف المهبل في المنزل

على الرغم من أن العلاج الدوائي هو الأكثر فعالية في علاج جفاف المهبل إلا أنه يمكن لبعض الطرق الطبيعية أن تساعد في علاج جفاف المهبل، بإمكانك التعرف فيما يلي على طرق علاج جفاف المهبل في المنزل.

علاج جفاف المهبل بالأعشاب

يمكن لبعض العلاجات العشبية أن تساعد في علاج جفاف المهبل، فيما يلي أبرزها، [1]

  • الكوهوش الأسود، يستخدم الكوهوش الأسود بشكل شائع في علاج جفاف المهبل بعد سن اليأس، أثبت نبات الكوهوش فعاليته في علاج أعراض انقطاع الطمث كالهبات الساخنة والتعرق الليلي، قد يعود ذلك إلى احتواء هذا النبات على هرمون الإستروجين النباتي الذي يساعد في تنظيم مستوى الهرمونات في الجسم.
  • اليام البري، يحتوي نبات اليام على هرمون الإستروجين النباتي، يعتقد أن التطبيق الموضعي لهذا الكريم يمكن أن يحفز إنتاج الاستروجين وعليه التقليل من مشكلة الجفاف، ومع ذلك لا يوجد هناك دليل علمي ثبت فعاليتها.
  • نبتة الكودزو، وجدت دراسة علمية واحدة أن استخدام نبتة الكودزو يمكن أن تساعد في علاج جفاف المهبل، والتقليل من أعراض انقطاع الطمث، ما زالت هناك الحاجة إلى إجراء المزيد من الدراسة لإثبات فعاليتها بشكل قطعي.

علاج جفاف المهبل بالعسل

إلى الآن لا يوجد أي دراسات أو أدلة علمية مثبتة ومنشورة حول علاج جفاف المهبل بالعسل، وعليه ينصح بعدم وضع العسل على المنطقة الحميمة من أجل ترطيب المهبل، واستشارة الطبيب حول ذلك.

علاج جفاف المهبل بالفازلين

هل يمكن علاج جفاف المهبل بالفازلين؟ بشكل عام، لا ينصح بعلاج جفاف المهبل بالفازلين، وذلك لأن الفازلين قد يزيد من فرصة تهيج المهبل والإصابة بالتهابات المهبل، ناهيك عن .دوره في إضعاف الواقي الذكري، وعليه في حال كنت تقرر استخدامه كبديل للمزلق عليك الأخذ بعين الاعتبار احتمالية حدوث الحمل. [2]

علاج جفاف المهبل للعذراء

يمكن أن يساعد عدد من التغييرات في نمط الحياة في مكافحة جفاف المهبل وعدم الراحة للعذراء، [3]

  • تجنب بعض منتجات التنظيف، تحتوي بعض منتجات التنظيف على روائح وصبغات من شأنها أن تسبب تهيج وجفاف أنسجة المهبل. 
  • مكملات الإستروجين النباتية، يمكن أن يساعد تناول بعض الأطعمة الغنية بهرمون الإستروجين في استعادة المستويات الطبيعية والتقليل من جفاف المهبل، ومن أبرز هذه الأطعمة، فول الصويا، المكسرات، البذور، والتوفو.
  • شرب كمية كافية من الماء، يمكن أن يؤدي عدم الحصول على كمية كافية من الماء إلى زيادة فرصة جفاف المهبل.
  • وضع بعض الزيوت الطبيعية على المهبل من الخارجة كزيت فيتامين ه، يمكن أن يساعد على جعل المهبل أكثر ليونة ويخلصه من الجفاف.

علاج جفاف المهبل للمتزوجة

يمكن أن يحدث جفاف المهبل نتيجة عدة أسباب من أبرزها الإصابة بعدوى، يمكن لطرق العلاج التالية أن تساعد في علاج جفاف المهبل، يجدر التنويه إلى أهمية استشارة الطبيب قبل استخدام أي علاج دوائي، [4]

  • المرطبات المهبلية، تستخدم المرطبات المهبلية للحفاظ على صحة أنسجة المهبل وتوضع مرة كل عدة أيام.
  • المزلقات المهبلية، تستخدم المزلقات لتخفيف من الآلام الجماع الناجمة عن جفاف المهبل، توضع قبل ممارسة العلاقة الجنسية.
  • العلاج المهبلي بهرمون الإستروجين، يستخدم هرمون الاستروجين لتجديد أنسجة المهبل، قد ينصح الطبيب باستخدام كريم أو حبة أو حلقة الاستروجين المهبلي بجرعة مخفضة في حال استمرار أعراض جفاف المهبل لمدة طويلة.
  • دواء مُعدِّل مستقبلات هرمون الإستروجين الانتقائي (SERM)، يستخدم هذا العلاج عن طريق الفم لعلاج الآلام الجماع المرتبطة بضمور المهبل، ومن الأمثلة عليه: أوسبيميفين (أوسفينا).
  • ديهيدرو إيبي أندروستيرون (DHEA)، وهي تحميلة مهبلية ليلية تستخدم لتخفيف آلام الجماع لدى النساء بعد سن اليأس.
  • ممارسة الجنس بانتظام مع الحرص على  المداعبة قبيل العملية الجنسية، تكمن أهمية المداعبة قبل العلاقة الجنسية في زيادة الإفرازات المهبلية التي تساهم في ترطيب المهبل ووقايته من الجفاف.

علاج جفاف المهبل للحامل

يعد جفاف المهبل للحامل أحد الأمور الشائعة التي تصيب الحامل، نظرا للتقلبات الهرمونية التي يمر بها جسد المرأة خلال هذه المرحلة، غالبا ما يختفي جفاف المهبل من تلقاء نفسه بعد الولادة عند استعادة التوازن الهرموني في الجسم، ومن الجدير بالذكر يمكن لبعض الطرق الآتية أن تساعد في علاج جفاف المهبل للحامل، [5]

  • استخدام الكريمات الغير هرمونية، يمكن أن يساعد تطبيق الكريمات الغير هرمونية في علاج جفاف المهبل، يجدر التنويه إلى أهمية عدم استخدام أي علاج أو كريم هرموني خلال فترة الحمل نظرا لأضراره المحتملة على الحامل والجنين.
  • الحرص على شرب كمية كافية من الماء، يعد الجفاف أحد الأسباب الرئيسية لجفاف المهبل، احرصي على شرب ما لا يقل عن 10 أكواب من الماء يوميا.
  • زيت جوز الهند، يمكن أن يساعد زيت جوز الهند في علاج جفاف المهبل المرتبط بالجماع، يعد زيت جوز الهند أحد الزيوت الأمنة للاستخدام من الداخل والخارج خلال فترة الحمل.
  • الحرص على تجفيف منطقة المهبل، تأكدي من تجفيف المهبل جيدا بعد غسله، مع تجنب المشي بملابس داخلية متسخة أو مبللة لتفادي حدوث العدوى.
  • الملابس القطنية، احرص على استخدام الملابس الداخلية القطنية التي تساعد في امتصاص الرطوبة.
  • تجنبي استخدام المستحضرات المعطرة في تنظيف المهبل، يمكن أن تسبب هذه المنتجات تهيجا في المهبل وقد يزيد من فرصة جفافه.

علاج جفاف المهبل بعد استئصال الرحم

يعد جفاف المهبل بعد استئصال الرحم أحد الأمور الشائعة والذي يحدث نتيجة انخفاض مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، يمكن لجفاف المهبل أن يؤثر على الجماع، ويزيد من فرصة الألم أثناءه، بناء على آراء العديد من الأطباء يمكن لهرمون الإستروجين المهبلي أن يساعد في التقليل من جفاف المهبل. ومن الجدير بالذكر أنه يمكن للنساء اللاتي وصلن إلى سن اليأس أو قمن بعملية استئصال الرحم الاستفادة من استخدام المرطبات المهبلية أو المزلقات المائية لترطيب المهبل. [6]

الوقاية من جفاف المهبل

يمكن لبعض السبل الوقائية أن تساعد في الوقاية من جفاف المهبل، فيما يلي أبرز هذه السبل، [7]

  • شرب كمية كافية من الماء والسوائل، عدم الحصول على كمية كافية من السوائل يزيد من خطر الإصابة بالجفاف، ولضمان ترطيب المهبل يجب الحصول على ما لا يقل عن 10 أكواب من الماء يوميا.
  • تناول الأطعمة الغنية بأحماض الأوميغا 3 الدهنية، تعرف أحماض الأوميغا 3 بفوائده المتعددة للجسم ومن ضمن هذه الفوائد هي حماية المهبل من الجفاف، ومن الأمثلة على أطعمة غنية بالأوميغا 3: سمك السلمون، سمك التونا، سمك السردين.
  • تناول الأطعمة الغنية بالإستروجينات النباتية، تساعد هذه الأطعمة في استعادة التوازن الطبيعي للهرمونات في الجسم، ومن الأمثلة عليها، الكرز، بذور الكتان، الخوخ، بذور السمسم، الصويا، الثوم.
  • تطبيق زيت الزيتون وتناوله، يمكن أن يساعد التطبيق الموضعي لزيت الزيتون على المهبل في المساعدة على ترطيبه، كما قد يكون إضافته في النظام الغذائي أمرا جيدا نظرا لفوائده العدة للجسم.
  • الحفاظ على نظافة المهبل، احرص على الحفاظ على نظافة المهبل وتجنب استخدام المواد التي تسبب تهيجه ومن الأمثلة عليها الصابون والكريمات العطرية.
  • تناول المكملات الغذائية، يمكن لبعض المكملات الغذائية أن تساعد في ترطيب المهبل ووقايته من الجفاف، منها فيتامين أ ومكملات فيتامين ب. 

ختاما، يعد الجفاف المهبل إحدى الحالات الشائعة التي تصيب المرأة خلال أي مرحلة عمرية سواء عند الزواج أو الحمل أو بعد سن اليأس وذلك نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسدها، يمكن لبعض الطرق الوقائية والعلاجات المنزلية أن تساعد في علاج المشكلة.

  1. "علاج جفاف المهبل" ، منشور على موقع verywellhealth
  2. "علاج جفاف المهبل بالفازلين" ، منشور على موقع healthline
  3. "طرق منزلية لعلاج جفاف المهبل" ، منشور على موقع healthandaesthetics
  4. "علاج جفاف المهبل للمتزوجة" ، منشور على موقع mayoclinic
  5. "علاج جفاف المهبل للحامل" ، منشور على موقع vagivital
  6. "علاج جفاف المهبل بعد استئصال الرحم" ، منشور على موقع mcleodhealth
  7. "ترطيب المهبل: 7 طرق طبيعية لتحقيق ذلك" ، منشور على موقع ويب طب