لقطات تشكك بخلاف وليد وشقيقه عصومي رغم محاولات التظاهر بالعكس!

  • الجمعة، 10 يوليو 2020 الجمعة، 10 يوليو 2020
لقطات تشكك بخلاف وليد وشقيقه عصومي رغم محاولات التظاهر بالعكس!

تسبب أحدث فيديوهات عائلة المقاديد عبر قناتهم الرسمية على يوتيوب، عن خروج شائعة تفيد بتوتر العلاقة بين الشقيقين وليد وعصومي.

وليد وعصومي

نشرت عائلة المقاديد فيديو جديد من داخل منزلهم، أثناء إجرائهم تعديل شامل على المكان، من خلال إعادة دهان الجدران وترتيب الأثاث، ومن ثم تم سؤال متابعيهم عن الأفكار التي لديهم من أجل تغيير الأرجاء بالكامل.

ومع تفاعل محبو عائلة المقاديد مع تعديلات ديكور منزلهم، جاءت تعليقات البعض على الفيديو عبر قناتهم على يوتيوب، بأن هناك تجاهل بين الشقيقين وليد وعصومي.


شكوك بوجود خلاف بين وليد وعصومي


أشارت بعض التعليقات بأن هناك جفاء بين الشقيقين وليد وعصومي، وأن الفيديو كشف هذا الأمر بوضوح حيث يتجاهل الوليد مقداد الرد أو التفاعل مع شقيقه الأصغر المعتصم بالله مقداد، وأنه لا يبتسم في وجهه متعللاً بأنه مشغول في دهان الجدران.


محبو وليد وعصومي ينفون شائعة خلافهما

وفي ذات السياق، رد الكثيرون على شائعة توتر العلاقة بين وليد وعصومي بنفي الأمر، مشيرين إلى أن طبع الأخ الأكبر الجدية وأنه عادة ما يتحمل المسؤولية لهذا كان عليه عائق دهان الجدران، بينما شقيقه الأصغر من محبي المزاح لهذا ظهر في الفيديو يضحك ويعلق ويتحدث مع المتابعين وهو يصور الأجواء بهاتفه المحمول، لتبدو الصورة النهائية كما لو أن هناك جفاء، ولكن لا يوجد أي توتر بين الشقيقين فكل ما في الأمر هو اختلاف الطبائع بينهما.


وصلة عزل من محبي وليد مقداد


شائعات حول وجود خلاف بين وليد وعصومي

وأخذ محبو الوليد مقداد في التغزل بتصرفاته المسؤولة، وكيف أنه تولى مهمة دهان الجدران وجديته في العمل.


منزل عائلة المقاديد

وفي سياق آخر، حرص الكثيرون على التفاعل مع تغيير أرجاء منزل المقاديد، فقدموا لهم اقتراحات من خلال التعليقات، مثل تغيير قماش أطقم الأثاث، وذلك بعد أن كشف عصومي ووالده خالد مقداد على أنهما يستعدان لإعادة ترتيب قطع البيت من جديد، خاصة بعد أن مرا باحتفالات متعددة الفترة الماضية منها حفل استقبال الرضيع سند والاحتفال بوصول عدد متابعي المعتصم مقداد على انستقرام إلى مليون.



عائلة المقاديد

تحظى عائلة المقاديد بمتابعة عالية من محبيهم الذين تعلقوا بهم منذ فتح قناة "طيور الجنة"، لمالكها خالد مقداد وحتى بعد أن أصبح وليد وعصومي شباباً مازالا يحظيان بمتابعة كبيرة من محبيهما في الوطن العربي، الذين يتابعوا يوميات هذه العائلة العفوية.