لكل أم زيدي ثقتك بنفسك عند التعامل مع أطفالك، نصائح من always

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 07 يونيو 2016
لكل أم زيدي ثقتك بنفسك عند التعامل مع أطفالك، نصائح من always
مقالات ذات صلة
علامات الولادة الطبيعية
نصائح للمرأة الحامل أثناء السفر
مهارات الطفل في عمر السنتين

v style="direction: rtl;">كونك أم فإن حياتك كلها تكون في سبيل سعادة أطفالك، وأنت تقومين بهذه المهمة بكل حب ومن كل قلبك، فرؤيتهم ينجحون هو أفضل شعور في العالم.
 
إن الحب الذي تستثمرينه فيهم اليوم هو الذي سيحقق الفروق لاحقاً في حياتهمم وحياتك أيضاً.
 
سر النجاح في التربية هو أنه ينبغي أن تتعاملي مع أطفالك بثقة، لأنهم حين يشعرون بترددك وابتعادك عنهم يصعبون عليك المهمة.
 
إليك بعض النصائح لتكوني أماً ناجحة كلها ثقة مع أطفالها:
 
1-كوني إيجابية في التعامل مع أبنائك وداعمة لرغباتهم:
لا تضحكي على هواياتهم والأشياء التي يحبونها أو على اختياراتهم لأصدقائهم، كوني مصدر دعم لأبعد درجة، وشجعيهم على ممارسة الأشياء التي يحبونها، فهذا الدعم الذي ستقدميه سيجعلهم يثقون بخياراتهم في الحياة، ويدركون مع الوقت إن كانت هواياتهم وأصدقائهم مناسبين أو لا، وهي دروس ينبغي أن يتعلموها بمفردهم.
كما عليك الانتباه من عدم الغضب حين يعبرون عن آرائهم المختلفة عن آراءك، تقبليهم وناقشيهم، ولا تكوني سبباً في صمتهم الدائم نتيجة الخوف من التعبير عن أفكارهم.
 
2-كوني صبورة:
كونك أم فأنت تواجهين تحديات عديدة ومختلفة، ومن الصعب في بعض الأحيان أن تحافظي على هدوءك عند التعامل مع هذه الأمور.
ولكن عليك أن تجربي منهج مختلف عند التعامل مع أطفالك وحاولي عدم اللجوء للصراخ مهما كان السبب، فحين تفقدين أعصابك تزداد حدة أطفالك ويصرخون ويبكون،وينتهي الأمر بمشكلة كبيرة كان من الممكن تجنبها.
فحين تعتقدين أنك على وشك أن تفقدي أعصابك خذي نفساً عميقاً، اطلبي مساعدة من عائلتك أو أصدقاءك أي من الأشخاص الذين تثقين بهم للعناية بأطفالك حتى تستطيعي الابتعاد قليلاً، فكما عليك العناية بأطفالك ينبغي أن تعتني بنفسك أيضاً. هذا سيساعدك على التوقف عن الغضب والصراخ التعامل مع أطفالك ونفسك بسلام واطمئنان أكثر.
 
3-اجعلي اهتمامات طفلك مصدر اهتمامك:
إن كان طفلك يحب الموسيقا اشتري له آلة موسيقية وراقبيه وهو يعزف، ساعديه ليتعلم ويتعرف أكثر على نفسه مثلاً: "ما هي آلتك المفضلة، ما نوع الموسيقى الذي تحب الاستماع إليه....إلخ"
لا تكوني مندفعة اكثر منهم لمهاراتهم وهواياتهم، ينبغي أن يقرروا بمفردهم ما يريدونه، لأن عليهم تقبل اختياراتهم، فإن توقفوا عن الإعجاب بشيء ما، لا تكوني صارمة وترفضي رغبتهم الجديدة بحجة عدم متابعتهم للقديمة، ببساطة تقبلي رغبتهم فقد قاموا بالمحاولة ولم يروا أنفسهم ينجحون في هذا المجال، وهذا يستدعي قوة منهم والدعم منك.
 
4-كوني ودودة حين يتحدثون إليك:
حاولي دائماً أن تكوني متفهمة وهادئة واصغي بانتباه لما يريدون اخبارك به،أحياناً عليك ان تكوني الصديق وليس الأم.
هذا سيجعلهم يثقون بأنك دوماً موجودة سواء لتستمعي لتجاربهم، أو إن طلبوا نصيحة منك، أو لمجرد منحهم عناق دافئ وحضن حنون.
هذا سيدفع أطفالك للثقة بنفسهم أكثر، فلو لم يكن هناك من يتحدثون إليه سوف يلجؤون إلى العزلة والابتعاد عن كل من حولهم، وهذا غير صحي أبداُ.
 
5-اجعلي أطفالك يشعرون دوماً بالتميز:
امنحيهم قبلات قبل النوم، اجلسي معهم وشاركيهم أحلامك وذكرياتك، واجعليهم يتحدثون معك عن أحلامهم.
أخبريهم دوماً عن مقدار حبك لهم وأطلقي عليهم أسماء دلع وإلعبي معهم.
لا تضعي فواصل بينك وبينهم بسبب العمل بل اشرحي لهم سبب غيابك عن المنرل وعوضي الوقت الضائع خلال عطلة الأسبوع بالقيام بكل ما هو مميز لهم ولك.
فاجئيهم بهدايا حين يساعدوك بالأعمال المزلية، أو حين تكون نتائجهم الدراسية جيدة لتحافظي على رغبتهم بالنجاح والمساعدة.
 
    • w
    • اشتركي لتكوني شخصية أكثر إطلاعاً على جديد الموضة والأزياء سيتم إرسـال النشرة يوميًـا من قِبل خبراء من طاقمنـا التحرير لدينـا

    • شكراً لاشتراكك، ستصل آخر المقالات قريباً إلى بريدك الإلكتروني

    • اغلاق