نرمين الفقي مع رامز جلال في رمضان، وتصرّح: أنا شربت المقلب

تزامنًا مع انتشار التسريبات حول برنامج المقالب الجديد لرامز جلال في رمضان القادم، نرمين الفقي تصرح: أنا شربت المقلب

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 يناير 2021
نرمين الفقي ورامز جلال
مقالات ذات صلة
رامز جلال يتسبب في معاقبة مسؤولين في مصر وتحذيرات له بشأن مقلبه الجديد
من جديد نقابة الإعلاميين تُهدد بمنع عرض برنامج رامز جلال في رمضان 2021
رامز جلال يورط قناة إم بي سي ويقف أمام القضاء بتهمة جديدة

نشرت الفنانة المصرية نرمين الفقي عبر حسابها على إنستغرام صورة تجمعها مع رامز جلال، وتعلق على الصورة: مقلب رامز، وأنا شربت المقلب.

الصورة التي نشرتها نرمين الفقي تعود إلى حلقتها في برنامج رامز بيلعب بالنار، والذي عرض في رمضان عام 2016. ووفقًا لتعليقها على الصورة، يبدو أن نرمين الفقي قد تعرضت لمقلب برنامج رامز المنتظر عرضه في رمضان هذا العام 2021.

نرمين الفقي مع رامز جلال في رمضان، وتصرّح: أنا شربت المقلب

مقلب رامز جلال في رمضان 2021

مع اقتراب شهر رمضان الكريم، انتشرت التسريبات حول برنامج المقالب الجديد الذي يصوره رامز جلال في دبي مثلما فعل العام الماضي.

ووفقًا للتسريبات، فقد صُورت عدة حلقات تجمع عددًا من لاعبي نادي الزمالك، ولكن لا يزال من غير الواضح حتى الآن كيفية استدراج النجوم إلى التصوير. هناك تضارب بين ما إذا كانت الإعلامية السعودية لجين عمران ستقوم بالمهمة أم لا.

في رمضان الماضي 2020، استعان رامز بالإعلامية أروى لاستدراج الفنانين إلى مكان تصوير المقلب، ظنًا منهم أنهم سيصورون برنامجًا تلفزيونيًا عاديًا.

مقالب رامز جلال من 2011 حتى الآن

بدأ رامز جلال في عام 2011 في تقديم برامج المقالب المنسوبة على اسمه، وكان أولها رامز قلب الأسد.

توالت البرامج في رمضان من كل عام، ليكون اسم البرنامج في 2012 رامز ثعلب الصحراء، وفي 2013 رامز عنخ آمون، وبعده رامز قرش البحر في 2014، ثم رامز واكل الجو في 2015.

نرمين الفقي مع رامز جلال في رمضان، وتصرّح: أنا شربت المقلب

في رمضان عام 2016، عُرض برنامج رامز بيلعب بالنار الذي حلت فيه نرمين الفقي ضيفة في الحلقة 29، وفي 2017 رامز تحت الأرض، ثم رامز تحت الصفر في 2018، ورامز في الشلال في 2019، وأخيرًا رامز مجنون رسمي في 2020.

هل المقالب مفبركة أم حقيقية؟

في كل عام، تتفاوت الآراء، ويُثار الجدل حول فبركة برامج مقالب رامز جلال. هناك فئة من الجمهور مقنعة تمامًا أن المقالب حقيقية، وهذا ما يؤكده الضيوف دائمًا حينما ينكرون معرفتهم بطبيعة البرنامج أو حتى وجود رامز جلال نفسه.

أما الفئة الأخرى، فترى أن المقالب مفبركة، فحتى إن لم يكن الضيف يعرف عن المقلب بأكمله، فحتمًا يعرف ان هناك مقلب، ولكن يخفى عليه فقط طبيعة المقلب.

قضايا واتهامات لرامز جلال

عقب عرض برنامج رامز مجنون رسمي في رمضان الماضي، صرح رئيس لجنة الشكوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام المصري أن برنامج رامز قد خرج عن هدفه الأساسي والإضحاك إلى التلذذ بخوف ضيوف البرنامج.

كما أصدرت نقابة الإعلاميين المصريين بيانًا اشارت فيه أن برنامج رامز يرسخ للعنف وإهدار الحقوق الإنسانية.

تطور الأمر لما هو ابعد من ذلك، فقد طالبة إدارة مستشفى للصحة النفسية النائب العام والمجلس الأعلى للإعلام بفتح تحقيق مع رامز، والتدخل لإيقاف عرض البرنامج. كما طالب الرئيس السابق لنادي الزمالك مرتضى منصور بإلقاء القبض على رامز وإيداعه مستشفى الأمراض العقلية للكشف على مدى سلامة قواه العقلية.