أفضل وقت لشرب القهوة في رمضان

  • تاريخ النشر: الأحد، 18 أبريل 2021
أفضل وقت لشرب القهوة في رمضان
مقالات ذات صلة
فوائد القهوة التركية
أفضل أنواع القهوة
في اليوم العالمي للقهوة: اجعلي فنجانك الصباحي صديق للمعدة بخطوات بسيطة

يعتبر شرب القهوة في الصباح هي عادة يقوم بها الكثير، ولكن مع شهر رمضان يصبح الأمر أكثر صعوبة، فمع مرور الأيام الأولى من شهر رمضان الكريم يصاب الشخص بالتعب وأحيانًا الشعور بالانزعاج وآلام في الرأس بسبب عدم تناول القهوة في الصباح، في الإنقطاع المفاجئ في شرب القهوة يوميًا يسبب الشعور بالانزعاج وعدم الراحة، لذلك هناك الكثير من يبحث عن أفضل أوقات تناول القهوة في شهر رمضان، حتى لا يصاب بالصداع أو التعب.

تأثير الكافيين على الجسم

يعتبر الكافيين هو واحد من المواد التي تعمل على النظام العصبي المركزي، حيث يقوي الشعور بمزيد من اليقظة أو الانتباه، ويقلل الشعور بنعاس، حيث يعتبر استهلاك كميات كبيرة من الكافيين إلى مزيد من الأعراض الجانبية التي تظهر على الإنسان ومنها الأرق، وتململ سرعة ضربات القلب مع الشعور بالقلق المستمر، وبالرغم من هذا فإن الكثير منا يفتقد تناول القهوة في الصباح أثناء شهر رمضان.

أفضل وقت لتناول القهوة في شهر رمضان

لابد على محبي القهوة التعرف على أفضل وقت لتناولها بعد الإفطار، فهو أمر ضروري حيث يعتبر من الخطأ تناولها في أوقات غير مناسبة، وذلك بسبب أن القهوة تقوم على تحفيز المعدة من أجل إنتاج إفراز وحمض المعدة، وعند تناولها الخطأ يمكن أن تسبب الجفاف أثناء نهار رمضان.

حيث أكد الكثير من خبراء التغذية على أن تناول القهوة في شهر رمضان لابد أن يكون بعد حوالي ساعة أو ساعتين من وجبة الإفطار، فلا يفضل تناولها مع الإفطار أو بعد تناول الطعام مباشرة، أو في السحور فهذا الوقت يمكن أن يسبب مزيد من الشعور بالجفاف طوال فترة الصيام، حيث يقوم شرب القهوة بعد الأفطار أو مع الإفطار مباشرة بزيادة إنتاج حمض المعدة لدى الشخص الأمر الذي يسبب كثرة التبول، فالقهوة هي عامل محفز ومدر للبول، وأيضًا إذا تناولها الشخص مع السحور أة بعد وجبة السحور قبل الفجر، فهي تعمل على إصابة الشخص بالجفاف، فبعد ساعة أو ساعتين من تناول الطعام تكون المعدة على استعداد لتناول القهوة بدون أي أضرار أثناء فترة الصيام.

هل القهوة تسبب الجفاف؟

مادة الكافيين هي واحدة من المواد التي تعتبر مدر مدر طبيعي للبول، فهو تعمل على حاجة الشخص للدخول إلى المرحاض كثيرًا بسبب استهلاك كميات كبيرة منها في اليوم الواحد، حيث تقوم القهوة على فقدان الجسم للسوائل بداخله،  بالرغم من أن هناك مجموعة من الدراسات التي تأكد على أن الكافيين له تأثير خفيف على البول، ويكون بشكل مؤقت وليس دائم.

ولكن مع الأشخاص الذين يتناولون القهوة بكميات كبيرة، يمكن أن يكون لها تأثير كبير على البول، ففي معهد الطب "مجلس الغذاء والتغذية الأمريكي"، يتم اعتبار تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين هي ضمن استهلاكك اليومي من الماء التي تعمل على مدر للبول داخل المعدة.

ما هو مقدار تناول الكافيين يومياً؟

يعتبر تناول القهوة بشكل معتدل هو نوع أمن على الصحة، فهي لا تسبب أي ضرر أو آثار جانبية تذكر، لذا يجب على الأشخاص محبي القهوة والبالغين تناول الكافيين بمعدل 400 مجم، أي ما يعادل 4 أكواب من القهوة، وهذا يعتبر أكبر نسبة لتناول القهوة يوميًا، حيث يفضل تناول كوبين من القهوة يوميًا في الأيام العادية.

أما في شهر رمضان يفضل تناول كوب واحد من القهوة بعد الإفطار بساعة أو ساعتين، فمع زيادة نسبة القهوة يشعر الصائم في ساعات النهار بالحاجة إلى تناول المياه، بسبب الجفاف الناتج عن تناول الكثير من القهوة بعد الإفطار، حيث يعتبر تناول القهوة بعد الإفطار بكميات كبيرة غير آمن للصحة.