التدليك العلاجي

  • تاريخ النشر: الخميس، 19 يناير 2023
التدليك العلاجي
مقالات ذات صلة
تقنيات تدليك القدمين
تدليك الرضيع بزيت الزيتون
فوائد تدليك الخصوبة على المرأة

أنواع التدليك العلاجي

فوائد التدليك العلاجي 

فوائد التدليك العلاجي للبشرة

موانع استخدام التدليك العلاجي 

الآثار الجانبية للتدليك العلاجي

يعتبر العلاج الطبيعي أحد الوسائل العلاجية المفيدة والمؤثرة في العديد من المشاكل الصحية، وبالتالي فإن التدليك العلاجي يحمل الكثير من الفوائد الصحية والجمالية أيضاً.

أنواع التدليك العلاجي

  • التدليك الليمفاوي: يعتمد التدليك الليمفاوي على فكرة التصريف الليمفاوي، فهو يقوم على عمل حركات ضغط بطيئة ودائرية تدفع وتنشط حركة السائل الليمفاوي إلى جميع أجهاز الجهاز الليمفاوي، غالباً ما يُستخدم للتخفيف من الوذمة اللمفية، كما أنه مفيد لحالات صحية أخرى مثل تصريف السائل الليمفاوي المتراكم بعد جراحة سرطان الثدي، التقليل من الألم والتورم. [1]
  • تدليك الأنسجة العميقة: سيقوم المعالج في هذا النوع من التدليك بالضغط بالإصبع لتليين الطبقات العميقة التي تكون مشدودة ومعقدة مثل العضلات، يفيد هذا التدليك بتخفيف الآلام المزمنة والألم الموجود في الرقبة وأعلى الظهر وأسفل الظهر والساقين والكتفين. [1]
  • التدليك السويدي: من الأنواع الشائعة للتدليك العلاجي هو السويدي، والذي يعتم على استخدام الضغط والاحتكاك لإرخاء العضلات المشدودة والشعور بالاسترخاء الكامل، فهو مناسب لكل الجسم من خلال إعادة الدم للقلب وتنشيط الدورة الدموية، الذي يؤدي بدوره في إرخاء تام للجسم. [1]
  • التدليك الرياضي: وهو التدليك الخاص بالرياضيين والذي غالباً ما يحتاجه لتخفيف الألم الناتج عن الجركة المستمرة والذي يتعلق بطبيعة النشاط الرياضي المٌمارس، إذ يتلقى اللاعب الرياضي ضربات قد تتكرر على مواضع معينة وتسبب له الألم مع تكرارها، كما أنه يساعد في تسريع أوقات التعافي من التمارين الرياضية، وتحسين نطاق الحركة والمرونة، رفع الأداء العام، كما يعمل على تقليل آلام العضلات والمفاصل الناتجة عن النشاط الرياضي، ويقلل من فرص حدوث الإصابات. [1]
  • تدليك شياتسو: من أفضل أنواع التدليك لمن يرغب بالحصول على الاسترخاء والتخفيف من حالة التوتر والألم، فهو نوع ياباياني يعمل على تعزيز الهدوء النفسي والجسدي، كما يساعد في تخفيف الألم، وقد يخفف الصداع ويقلل من توتر العضلات، قد يفيد في تحسين النوم والإرهاق والمزاج. [2]
  • التدليك التايلاندي: التدليك التايلاندي هو الأفضل للأشخاص الذين يريدون شكلاً أكثر نشاطاً وقوة من التدليك ويريدون تقليل وتخفيف الألم والتوتر، يمكن أن يساعد في تحسين المرونة، وتنشيط الدورة الدموية، وكذلك رفع مستويات الطاقة، إذ يعمل التدليك التايلاندي على تحريك الجسم بالكامل باستخدام سلسلة من الحركات التي تشبه تمارين الإطالة اليوغي. [2]

  • التدليك بواسطة كرسي مخصص: هذا النوع هو الأفضل للأشخاص الذين يريدون تدليكاً سريعاً يركز على الرقبة والكتفين والظهر، يمكن أن يكون التدليك على الكرسي الخاص به مقدمة مريحة للتدليك إذا لم تكن  تلقيت أي تدليك علاجي سابق، إذ يساعد على تخفيف التوتر وتعزيز الاسترخاء، حيث يستخدم هذا النوع من التدليك ضغطاً خفيفاً إلى متوسط، خلال جلسة التدليك هذه ستبقى مرتديا ملابسك بالكامل وتجلس على كرسي التدليك، وعندما ستجلس على الكرسي ستكون الوضعية بدفع صدرك نحو الجزء الخلفي منه، مما يسمح للمعالج بالتدليك بالوصول إلى ظهرك. [2]

  • تدليك نقطة الزناد أو التريجر بوينت: إن تدليك نقطة الزناد هو الأنسب للأشخاص الذين يعانون من إصابات أو ألم مزمن أو مشكلة أو حالة معينة. [2]

فوائد التدليك العلاجي 

  • التخفيف من التوتر ويمنح الشعور بالاسترخاء.
  • تخفيف ألم ووجع العضلات.
  • تحسين الدورة الدموية وتنشيطها وزيادة مستوى الطاقة والتركيز.
  • خفض معدل ضربات القلب وضغط الدم.
  • تحسين وظائف الجهاز المناعي.
  • التخفيف من القلق.
  • قد يفيد بالتقليل من اضطرابات الهضم.
  • يعالج الألم الليفي العضلي.
  • التخفيف من الصداع.
  • يمكن أن يقلل مشكلة الأرق المتعلق بالتوتر.
  • علاج ألم أسفل الظهر.
  • يمكن أن يفيد في متلازمة ألم اللفافة العضلية.
  • التخفيف من ألم الأعصاب.
  • علاج إجهاد الأنسجة الرخوة أو إصابتها.
  • يمكن أن يفيد الإصابات الرياضية.
  • التخفيف من ألم المفصل الصدغي الفكي.
  • مفيد في علاج ألم أعلى الظهر والرقبة. [3]

فوائد التدليك العلاجي للبشرة

  • يوفر التدليك للبشرة فوائد كالتخلص من خلايا الجلد الميتة وبالتالي يساعد في توحيد لون البشرة، كما أنه يساعد في تحسين الدورة الدموية وبالتالي يساعد في جعل البشرة تبدو نضرة ومشرقة وصحية.
  • يحسن من صحة البشرة عموماً ويساعج في تجديد خلاياها بالتالي فهو يساعد في علاج الندبات والحروق، وإزالة علامات الجروح وتسريع إلتئامها، كما يساعد في التقليل من ظهور التجاعيد في البشرة.

موانع استخدام التدليك العلاجي

  • يمنع على من يعاني من أمراض القلب.
  • المرضى الذين يعانون من أمراض مُعدية.
  • مرضى الالتهاب الوريدي.
  • الإصابة ببعض الأمراض الجلدية، مثل: الالتهابات الجلدية، والعدوى الجلدية.

الآثار الجانبية للتدليك العلاجي

هناك بعض الآثار الجانبية السلبية النادرة للتدليك العلاجي والتي قد تكون خطيرة، وهي تشمل:

  • ظهور تجلطات في الدم.
  • التسبب بإصابات في الأعصاب.
  • حدوث كسور في العظام.

يعتمد التدليك العلاجي على النوع المستخدم والهدف منه لعلاج منطقة معينة بالجسم مساهمة في علاجها.