رامز أمير يحكي قصة البطل الحقيقي الذي جسد دوره في مسلسل الاختيار

  • تاريخ النشر: الخميس، 21 مايو 2020
رامز أمير يحكي قصة البطل الحقيقي الذي جسد دوره في مسلسل الاختيار
مقالات ذات صلة
محمد فراج ينضم لأبطال «الاختيار 2» مع كريم عبد العزيز وأحمد مكي
محمد إمام يكشف تفاصيل مسلسله في رمضان: «عمل صعيدي لأول مرة»
بعد ضيف شرف الجزء الأول.. ترشيح إياد نصار ضمن أبطال «الاختيار 2»

بعد انتهاء الحلقة الـ28 من مسلسل الاختيار، والتي أحيت ذكرى كمين البرث من جديد ودفعت الجمهور لنشر الصور الحقيقية لأبطال هذه الواقعة، نشر الفنان رامز أمير صورته وحكى القصة الحقيقية للبطل الحقيقي الذي جسد دوره.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

البطل المصاب النقيب "محمد طلعت السباعي" من مواليد محافظة الشرقية، تخرج في يوليو ٢٠١٤ من الكلية الحربية ليستلم عمله في العريش بشمال سيناء في الكتيبة ١٠٣ صاعقة، تتلمذ علي يد القائد رامي حسنين وتعلم منه فنون ومهارات القتال ومن بعده المقدم أحمد منسي الذي خلف رامي في قيادة الكتيبة. أصيب السباعي في كمين البرث مع منسي ففي وقت المعركة كان السباعي في مرور علي أفراد الكمين للتأكد من جاهزيتهم، ولما ألتقطت إشارات التكفريين وأنهم على وشك الاقتراب من الكمين هرول سباعي ونبه الأبطال وتأكد أن الكل في وضع الاستعداد ومع بداية المعركة بدأ في مواجهة التكفريين الذين بلغ عددهم اكثر من 150 تكفيرى وكانوا يريدون منسي وجنوده بالاسم. ظل السباعي يدافع عن كتيبته في المعركة إلى أن أصيب بطلقات وشظايا عديدة كان آخرها التي تلقاها في كف يده فانفصلت شرايينها وأصابع كفه، ليتناول سلاحه بالكف الآخر ويكمل سد السلم المؤدي للدور العلوي في المنزل الذي جرت فيه المعركة، بل ويستمر في ضرب القنابل اليدوية رغم إصابته بتهتك في الأذن ونزيفه المستمر، فظل يقاتل بشراسة ليمنع وصول التكفريين للدور العلوي الذي تتواجد به جثث زملائه في الكتيبة، مقاتل بينزف من كل حتة و صوابعه انفصلت عن ايده لكن فضل مقاوح عشان يحمى العساكر و يدافع عن الارض، وقف راجل عشان الكلاب دول ميخدوش جثث زمايله يمثلوا بيها • كل التحية والتقدير لهذا البطل 👏🏻 #محمد_طلعت_السباعى #رجالة_منسى #ملحمة_البرث #الاختيار

A post shared by Ramez Amir (@ramezamir_official) on

 وقال رامز أمير في حسابه الشخصي على موقع إنستقرام: "البطل المصاب النقيب محمد طلعت السباعي من مواليد محافظة الشرقية، تخرج في يوليو ٢٠١٤ من الكلية الحربية ليستلم عمله في العريش بشمال سيناء في الكتيبة ١٠٣ صاعقة، تتلمذ علي يد القائد رامي حسنين وتعلم منه فنون ومهارات القتال ومن بعده المقدم أحمد منسي الذي خلف رامي في قيادة الكتيبة".



وأضاف: "أصيب السباعي في كمين البرث مع منسي ففي وقت المعركة كان السباعي في مرور علي أفراد الكمين للتأكد من جاهزيتهم، ولما ألتقطت إشارات التكفريين وأنهم على وشك الاقتراب من الكمين هرول سباعي ونبه الأبطال وتأكد أن الكل في وضع الاستعداد ومع بداية المعركة بدأ في مواجهة التكفريين الذين بلغ عددهم اكثر من 150 تكفيرى وكانوا يريدون منسي وجنوده بالاسم".

وتابع الامير: "ظل السباعي يدافع عن كتيبته في المعركة إلى أن أصيب بطلقات وشظايا عديدة كان آخرها التي تلقاها في كف يده فانفصلت شرايينها وأصابع كفه، ليتناول سلاحه بالكف الآخر ويكمل سد السلم المؤدي للدور العلوي في المنزل الذي جرت فيه المعركة، بل ويستمر في ضرب القنابل اليدوية رغم إصابته بتهتك في الأذن ونزيفه المستمر، فظل يقاتل بشراسة ليمنع وصول التكفريين للدور العلوي الذي تتواجد به جثث زملائه في الكتيبة، مقاتل بينزف من كل حتة و صوابعه انفصلت عن ايده لكن فضل مقاوح عشان يحمى العساكر و يدافع عن الارض، وقف راجل عشان الكلاب دول ميخدوش جثث زمايله يمثلوا بيها، كل التحية والتقدير لهذا البطل".

 مسلسل الاختيار

مسلسل الاختيار أحد المسلسلات الرمضانية التي حققت شعبية كبيرة، حيث تجسد أحداثه حياة العقيد أحمد منسي، أحد أبطال موقعة البرث، وشهدت حلقة اليوم تعاطفاً جماهيرياً كبيراً، وحذر مخرج المسلسل أهالي الشهداء من رؤية الحلقة".

وأعلنت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية التنازل عن حجوزات الإعلانات في الحلقة الـ28، نزولاً عن رغبات الجمهور، وعرض أحداث "ملحمة البرث" دون فواصل، وقال حسام صالح، المتحدث باسم الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية برئاسة تامر مرسي، إن القرار جاء نزولاً على رغبة الجماهير ومتابعي مسلسل الاختيار، لتعرض الحلقة 28 بدون فواصل إعلانية واتخاذ قرار التنازل عن حجوزات الإعلانات لهذه الحلقة.