عادل أدهم في ذكرى ميلاده لقُب "برنس السينما" وتركته زوجته اليونانية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 08 مارس 2021
عادل أدهم في ذكرى ميلاده لقُب "برنس السينما" وتركته زوجته اليونانية
مقالات ذات صلة
عمر الشريف في ذكرى ميلاده لقُب بـ"لورانس العرب"
الراحل هيثم أحمد زكي في ذكرى ميلاده "عاش ومات وحيدًا"
ثلاث رسائل للأميرة ديانا بخط يدها للبيع في مزاد علني

يحل اليوم 8 مارس، ذكرى ميلاد الفنان الراحل عادل أدهم، المُلقب "برنس الشاشة"، وأشهر من قدم العديد من أدوار الشر  على شاشة السينما، حيث كان له صوت غليظ وملامح حادة ونظرة مميزة، فكان بارعًا في كل أدواره التي قدمها، يجعلك تنسي أنها مشاهد تمثيل حيث كان يتقمص الدور ويبرع في تقديمه.

قصة عادل أدهم

ولد الفنان عادل أدهم، في 8 مارس عام 1928، في مدينة الإسكندرية، لأب مصرى وأم من أصول تركية، وكان يمارس رياضة ألعاب القوى والجمباز والملاكمة والمصارعة والسباحة، وقرر أن يتجه إلى التمثيل، ألا إن  الفنان أنور وجدي قال له إنه لا يصلح لمهنة التمثيل وتراجع فورًا، اقتنع وترك التمثيل واتجه  إلى الرقص مع فرقة رضا للفنون الشعبية، والفنان "علي رضا"، وبعدها تركهم واتجه إلى العمل الخاص، ولكن بعد مرور السنوات قرر العودة للتمثيل.

وجاءت أولى بدايات عادل أدهم في التمثيل مع المخرج أحمد ضياء في عام 1964 والذي قدمه من خلال فيلم "هل أنا مجنونة؟"، ومن بعدها انطلق عادل دهم في بطولة العديد من الأفلام .

عادل أدهم أفلام

قدم عادل أدهم خلال مشواره الفني  84 فيلمًا ومن أهمها فيلم "النظارة السوداء، الجاسوس، جناب السفير، ثرثرة فوق النيل، أخطر رجل في العالم، السمان والخريف، طائر الليل الحزين، الشيطان يعظ، حافية على جسر الذهب، الحب وحده لا يكفي، السيد قشطة، بستان الدم، جحيم تحت الماء، سواق الهانم"، وكانت آخر أفلامه علاقات مشبوهة، حيث وتوفي في 9 فبراير 1996 بعد إصابته بالتهاب رئوي حاد عن عمر يناهز 67 عامًا، بعد صراع طويل مع المرض.

زوجة عادل أدهم

تزوج عادل أدهم من فتاة يونانية تدعى "ديمترا"، حيث كانت فى زيارة لإحدى صديقاتها فى مصر ونشأت بينهما قصة حب، وتزوجت منه، وعاشت معه فى مصر، وفجأة وفى أحد الأيام استيقظ أدهم من نومه ليكتشف غياب زوجته، ويفاجئ باتصال من صديقة زوجته تطلب منه ألا يبحث عنها لأنها سافرت إلى اليونان ولن تعود، وكانت زوجته حينها حامل، وبعد مرور اكثر من 20 عامًا عام أن زوجته انجبت أبن منه وتزوجت من بعده.

ابن عادل أدهم اليوناني

وسافر عادل أدهم إلى اليونان بعد 25 سنة، لرؤية ابنه، ولم تمانع زوجته السابقة واعطته عنوانه في اليونان، إلا أن ابنه هو الذي رفض رؤيته بعد كل اللي هذه السنوات، وأكد له أنه لا يعرف الا والده الحالي. وهو زوج والدته الذي تربي معه، وهو الأمر الذي أثر نفسيًا على الفنان المصري.

أجمل قفشات عادل أدهم

واشتهر بتقديم العديد من الإفيهات التي لا تنسى على شاشة السينما في العديد من الأفلام، حيث بالرغم من أدوار الشر إلا إن  إفيهاته خالدة ومن بين هذه الافيهات، كلمته الشهيرة في "حافية على جسر الذهب"، أمام ميرفت أمين، حيث كان يخطبها طيلة أحداث الفيلم بعبارته الشهيرة "يااااقطة".

من أشهر إفيهاته التي لاقت رواج كبير بين  الأجيال على مواقع التواصل الاجتماعي، جملته في فيلم "الفرن" أمام معالي زايد، ويونس شلبي، "بتقفل الباب ليه يا معلم.. هنرقص دانس يا روح أمك"، و"الحق هو اللي يمشي.. طب ما تمشي ياض".

وفي فيلم "الراقصة والطبال"، أمام أحمد زكي ونبيلة عبيد، ردد كلمته الشهيرة "عسسسسسل"، "كده يااامّا خلصتي التعميرة.. الضنا غالي يااامّا"، ومن أشهر الإفيهات ما قالها في أحداث فيلم "علاقات مشبوهة " نتقابل في جهنم بقى.. ما إحنا لو دخلنا الجنة مش هنلاقي حد نعرفه".

في فيلم "حكمتك يارب" أمام سناء جميل، قال عادل أدهم، "هي المعلمة وإحنا كلنا صبيانها، ادبح يا زكى قدرة.. يدبح زكى قدرة.. اسلخ يا زكي قدرة، يسلخ زكي قدرة".