مجموعة Louis Vuitton للمجوهرات الرّاقية Stellar TImes

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 04 نوفمبر 2020
مجموعة Louis Vuitton للمجوهرات الرّاقية Stellar TImes
مقالات ذات صلة
Dolce & Gabbana تطلق مجموعة مجوهرات DG Fine Jewellery
دليلك لأفضل قلادات السلاسل للنساء
طرق ارتداء المجوهرات مع المعاطف في الشتاء

"إن هذا الموضوع ملهم بسبب القيمة الفنية للأحجار التي تجسد الكواكب ولكنني مأخوذة أيضاً بكثافة الكون".

تُعد مجموعة ستيلار تايمز Stellar TImes مجموعة المجوهرات الثمينة الثانية التي صممتها فرانشيسكا أمفيثياتروف، المديرة الفنية للمجوهرات في لويس ڤويتون Louis Vuitton، برؤية فريدة وخلابة للكون، من خلال سبعة موضوعات استثنائية، تنتقل الدار إلى المناطق البعيدة لمجرة قوية حيث تبرز الأحجار الملونة الرائعة المطلية بالذهب، فتنحت ملحمة مجوهرات معاصرة تماماً، تعكس أعمق رغبات امرأة لويس ڤويتون، تقول فرانشيسكا في هذا الصدد، "إن هذا الموضوع ملهم بسبب القيمة الفنية للأحجار التي تجسد الكواكب ولكنني مأخوذة أيضاً بكثافة الكون، من خلال السفر عبر الفضاء ومن خلال هذا الشعور بالإعجاب بكل جمال الكون.

إن بعض أفضل رواد الفضاء الآن من النساء وقريباً جداً سنتمكن من السفر إلى المريخ، تعكس هذه العلامة التجارية هذه التطورات المذهلة وقد كانت دوماً رائدة جريئة في السفر والمغامرة".

هذه الروح الجامحة وهذا الاندفاع لاستكشاف المناطق المجهولة، هما العلامة التجارية للويس ڤويتون، منذ عام 2008، عندما خطت أولى خطواتها في عالم المجوهرات الثمينة، سعت الدار باستمرار لتطوير أسلوب مذهل ودقيق في الوقت نفسه، إن القطع التسعين التي تشكل مجموعة ستيلار تايمز هي أكثر الأمثلة إشراقًا على هذه الجرأة والعزم.

الألماس والأوبال والياقوت والروبي والزمرد والإسبينيل والتورمالين وكلها ذات نوعية ممتازة، تشكل كوكبة مغناطيسية لا تقاوم جاذبيتها على الإطلاق، إن أحدث رحلة قامت بها لويس ڤويتون هي إلى مجرات المستقبل.

لون بلو Lune Bleue

لون بلو

كمنارة في الليل، يغمر القمر المحيط في ضوء متلألئ ويمتزج الياقوت الأزرق اللامع من سريلانكا ومدغشقر مع البريق المشرق للألماس على قلادات لويس ڤويتون وخواتمها وأقراطها ويتلألأ مع القوة المغناطيسية للجسم السماوي، لقد أمضى خبراء مجوهرات في الدار أكثر من 900 ساعة في ابتكار نمط لوحة الدار، الذي يضم أيضاً العقد القصير وهوعبارة عن عمل مترابط دقيق يرتكز على الحركة، يشع العقد في شبه هالة زرقاء اللون ويلتقط كل حجر مركب في الذهب الأبيض الضوء ويعكسه أما في الوسط، فتشع ياقوتة باللون الأزرق الداكن مشعة 15,56 قيراطاً من مدغشقر، فتخطف الأنظار بمكانتها البارزة وفي الوسط، تشرق حلقة كروية مستوحاة من القمر مع ألماسة 4 قيراطاً وياقوتة زرقاء 10,09قيراطاً، تحتفي هذه القطع المنحوتة بسحر المرأة المذهل.

أبوجي 

أبوجي عند الأنطلاق في رحلة خيالية عبر الكون، تنضح مجموعة أبوجي برؤيتها المتناسقة من خلال الاقتران السحري بين اللونين الأخضر والأرجواني الأزرق.

تبدو هذه القلادة الذهبية البيضاء ذات الخط الهندسي المالس المرصع بالألماس وكأنها تخط طريقها في مسار متعرج نحو الفضاء، حيث يكشف كل منحنى عن شكل V الغني عن لتعريف ويتدلى من هذه التحفة الألماسية سلسلة من أحجار التانزانيت والكوامارين المتناوبة والمتدلية التي تضم أحجار تورمالين 34,88 قيراطاً باللون الأزرق الفيروزي المائل إلى الأخضر النابض بالحياة وتتوافق الرؤية السحرية تماماً مع حجر رائع، معلق بميدالية على شكل نقشة الشعار ومزينة بأحجار تانزانيت أرجوانية اللون 28,55 قيراطاً.

بلانيت بلو

بلانيت بلوصنعت لويس ڤويتون Louis Vuitton هذه المجموعة من ست قطع بتصميم بسيط وأنيق ليرمز إلى علاقة الأرض بالمجرة، بما في ذلك قلادة بلانيت بلو التي تتفاخر بمجموعة رائعة من حجارة الألماس المستطيلة النقية للغاية.

يضم العقد القصير حجر زمرد زامبيان 4,63 قيراطاً ونقشة الشعار المرصعة بالألماس ويتدلى فوق العقد المنسدل على شكل خط من نور نقي تنتهي رحلته عند أسفل الصدر بحجر ياقوت من مدغشقر: شكل إجاصة 13,77 قيراطاً مع خصائص كريستالية مثالية.

مصدر إلهام لا يمكن إخفائه، إنه القلب الناري لنظامنا الشمسي والحفاز الأعلى لكل أشكال الحياة على الأرض: تنقل لويس ڤويتون قوة الشمس عبر خمس قطع تنضح منها القوة المذهلة والجمال الرائع. وتتجسد هذه الصفات بشكل مثالي من خلال هذه القلادة القابلة للتحويل التي تضم أربع صفوف والتي تم صنعها باستخدام نمط لوحة الألوان المميزة من لويس ڤويتون.

Soleils

Soleilsوتم تطبيق الأعمال المتداخلة لكل جزء قطعة بقطعة وتزيينها بعدد كبير من الألماس الأبيض المربع والياقوت الأصفر ومزينة بثلاث أحجار ياقوت مذهلة من سريلانكا 8,48 و14,52 و35,38 قيراطاً، تُعدّ مجموعة الشموس شهادة على الإتقان الفني للويس ڤويتون، الذي يمكنه جعل القطع الثقيلة تبدو بنعومة ورقة وشاح من الحرير.

Soleils يمكن ارتداء هذه القلادة بثلاث طرق: كعقد قصير بسيط أو قلادة ثنائية، مع أو بدون حجري الياقوت الأخيرين ويظهر الاتقان نفسه على الطوق الذي يكشف عن حجرة ياقوت صفراء مركزية 13,53 قيراطاً أخيراً، تم تصميم طقم من خاتم سوليتير يضم حجر ياقوت أصفر 13,84قيراطاً خلاباً من سريلانكا فيكمل سحابة الضوء المذهلة.

آستر روج Soleils

Soleilsفي هذه المجموعة المختارة من ثلاث عشرة قطعة، تحتفي لويس ڤويتون بقوة كوكب المريخ، رمز الغزو الكوني ومسارات الضوء والقوة والطاقة.

لقد تم تصميم مجموعة آستر روج حول فكرة اقتران فريد بين أحجار ياقوت من موزمبيق وهي تطلبت أكثر من عامين من البحث، تجتمع أحجار الألماس الدائرية والبيضاوية وشبه الدائرية وعلى شكل إجاصة ورفيعة في هذه المجموعة لتصمم.

وشاحاً من الضوء، يركز على الحجارة الرائعة في الوسط، ينقل العقد القصير الرائع القوة غير العادية نفسها، مع أحجار كريمة متدفقة مرصعة بالأحجار مثل أماسة لويس ڤويتون 4,46 قيراطاً على شكل نجمة بالإضافة إلى الروبي من عيار حوالى 8 قيراطاً وعلى نفس الطراز، يعرض طوق رائع وشاحاً أبيضاً فوق اليدين بروبية 3,17 قيراطاً.

سيليست إنترستيلار

سيليست إنترستيلارعندما ولد ال

عالم، شكلت القوى اللاهوتية الفضاء والسماء في وسط هذه المجرة، تنضح مجوهرات سيليست ضوءاً مبهراً عبر قوة قلادة غير متماثلة الشكل مفصلية بالكامل مع أشكال V متعددة، إن الشقوق الزرقاء المتلألئة، المرصعة بأحجار من الزمرد والألماس وصف مزدوج من الياقوت الأزرق، تعكس بريق حجر الوبال الأسترالي الأسود 22,87 قيراطاً وتعزز النغمات الحادة لهذا الحجر المميز بحجر زمرد زامبيان 2,62 قيراطاً يلمع بلون أزرق فاتح باهر وتأتي هذه القطعة مع أقراط منسدلة على شكل رقم 8 وهو رمز اللانهاية مزيّنة بحجري أوبال 6 قيراطاً اللذين يذكران بأصلهما من روح الأرض.

إنترستيلير

بينما تدور الكواكب حول الشمس، تمتد مجموعة ألوان متعددة في مختلف أنحاء الكون، 153 مجموعة من مجموعات أحجار سبينيل في هيكل القلادة، تعكس مجموعة إنترستيلير الضوء على الوجه بإشعاع ينضح ألواناً متداخلة مذهلة: ظلال من الرمادي المائل إلى الأزرق، والوردي والأرجواني و"البيج الفاتح" بعيار 193,44 قيراطاً ككل ويشبه تفاعل الألوان الدقيق بين هذه الأحجار الكريمة تفاعل رسم انطباعي وقد تم تصميم كل مخلب كروي صغير وقالب يحمل الأحجار بشكل فردي من قبل خبراء المجوهرات لدى لويس ڤويتون.

تؤدي المثلثات المصنوعة من الألماس التي تحتوي على أحجار دور فواصل المباعدة وتقوم بتصعيد مؤشر أحجار السبينال بالإضافة إلى ذلك، تتضمن مجموعة إنترستيلير خواتم وأقراطاً منسدلة يقدمون صورة مثالية لموضوعين رئيسيين من هذه المجموعة: اللون والضوء.