مذيعة العربية ميسون عزام تتخطى إحراجها على الهواء بطريقة لبقة وأنيقة

  • الأحد، 12 يوليو 2020 الأحد، 12 يوليو 2020
مذيعة العربية ميسون عزام تتخطى إحراجها على الهواء بطريقة لبقة وأنيقة

تخطت مذيعة العربية ميسون عزام إحراجها على الهواء بطريقة لبقة وأنيقة، وذلك عندما أخطأ الضيف الذي كانت تحاوره اسمها أكثر من مرة معتقداً أن من تحاوره هي منتهى الرمحي، فظل يناديها باسم الأخيرة طوال اللقاء على الهواء.

مذيعة العربية ميسون عزام تتخطى إحراجها على الهواء 

غير أن الإعلامية الفلسطينية صاحبة الجنسية البريطانية ميسون عزام عالجت الموقف بطريقة احترافية غاية في اللباقة، وذلك عندما انتظرت حتى نهاية المحاورة لكي تخبر ضيفها المحلل العراقي الأمني فاضل أبو رغيف أن من تحاوره ميسون عزام وليست منتهى الرمحي، مما جعله يشعر بالحرج الشديد ويعتذر لها معبراً عن عدم تقصده على الإطلاق، لترد هي بنوع من اللياقة والتهذيب أنه من دواعي فخرها أن يناديها "منتهى".

الطريف أن ميسون عزام نشرت المقطع الطريف عبر حسابها على "تويتر"، لتأتيها تعليقات ممازحة من متابعيها، بينما حرص البعض على امتداح الطريقة الرائعة التي عالجت بها الموقف المحرج على الهواء.

مذيعة العربية تصاب بنوبة ضحك على الهواء

هذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها إحدى مذيعات قناة "العربية" للأخبار لموقف محرج على الهواء، حيث تصدرت الإعلامية منتهى الرمحي عناوين الأخبار منذ بضعة أشهر، وذلك عندما دخلت في نوبة ضحك على الهواء، مما عرضها للهجوم الحاد من رواد السوشيال ميديا وقتها.

منتهى الرمحي تبلغ من العمر 52 عاماً، وهي أردنية من أصل فلسطيني، وبدأت بعملها الإعلامي بالتليفزيون الأردني، وانتقلت إلى قناة "العربية" عام 2003 وظلت بها منذ تأسيسها وحتى الآن.