بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

  • تاريخ النشر: الإثنين، 03 مايو 2021
بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج
مقالات ذات صلة
جنيفر لوبيز وبين أفليك: قصة حب ثنائي هوليوود في صور على مدار 17 عاماً
طريقة التعامل مع الزوج الغيور
الحياة الزوجية الناجحة

أعلن الملياردير بيل غيتس ومليندا غيتس في بيان مشترك يوم الاثنين، 3 مايو/أيار 2021 إنهما اتخذا قرارًا بالانفصال وإنهاء زواجهما، الذي استمر على مدار سبعة وعشرين عامًا.

وقال بيل غيتس، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي السابق لمايكروسوفت، في تغريدة يوم الإثنين إنه وزوجته ميليندا جيتس سينفصلان بعد 27 عامًا من الزواج.

بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

وقال بيل ومليندا غيتس، في بيان مشترك نشر عبر "تويتر"، اليوم الاثنين: "بعد تفكير ملي والكثير من العمل على علاقتنا، اتخذنا قرارا بإنهاء زواجنا".

وأضافا: "لم نعد نؤمن أن بإمكاننا الاستمرار كزوجين في المرحلة المقبلة من حياتنا. نطلب المساحة والخصوصية لأسرتنا بينما نبدأ الانتقال لهذه الحياة الجديدة".

وأضاف بيل وميليندا غيتس في البيان: "لقد ربينا 3 أطفال رائعين وأنشأنا مؤسسة تعمل في كل أرجاء العالم لتمكين الناس من قيادة حياة صحية ومنتجة"، وتابعا: "نحن نواصل الإيمان بهذه المهمة وسنواصل عملنا معا في المؤسسة لكننا لم نعد نؤمن أن بإمكاننا البقاء معا في المرحلة المقبلة من حياتنا"، حسب قولهما.

بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

التفاصيل المالية الناتجة عن انفصال بيل غيتس:

لكن حتى موعد هذا البيان، فإنه على ما يبدو أن التفاصيل المالية الناتجة عن هذا الانفصال، ليست واضحة بعد، بحسب شبكة (سي.إن.بي.سي).

يشار إلى أنه في مارس/آذار الماضي، كشفت صحيفة "فوربس" أن صافي ثروة مؤسس شركة "مايكروسوفت" الأمريكية، بيل غيتس، يبلغ 126.5 مليار دولار.

وذكرت المجلة أن غيتس وزوجته ميليندا، يرأسان أكبر مؤسسة خيرية خاصة في العالم. وفي مايو 2020 ، قالت مؤسسة "غيتس" الخيرية إنها ستنفق 300 مليون دولار لمكافحة جائحة فيروس كورونا وتمويل العلاج والكشف واللقاحات.

وقد باع غيتس، أو تنازل، عن جزء كبير من حصته في "مايكروسوفت" فهو يمتلك ما يزيد قليلا عن 1٪ من الأسهم، واستثمر في مزيج من الأسهم والأصول الأخرى.

وفي منتصف مارس 2020، تنحى غيتس عن منصبه كعضو في مجلس إدارة شركة مايكروسوفت، وهي شركة البرمجيات التي أسسها مع بول ألين (توفي 2018) في عام 1975.

وتعمل المؤسسة الخيرية على تحسين الصحة العالمية وخلق فرص متكافئة للناس في جميع أنحاء العالم. وحتى الآن، تبرع غيتس بما قيمته 35.8 مليار دولار من أسهم "مايكروسوفت" لمؤسسة "غيتس" الخيرية.

بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

نهاية زواج بيل غيتس الذي امتد 27 عامًا:

وتزوج بيل (65 عاما) ومليندا (56 عاما) في 1 يناير/كانون الثاني 1994، وأسسا عام 2000 "صندوق بيل ومليندا غيتس"، الذي يمثل أكبر مؤسسة خيرية غير حكومية في الولايات المتحدة، ويقدر حجم أصوله بحوالي 51 مليار دولار.

والعام الماضي أعلن بيل غيتس تنحيه عن رئاسة مجلس إدارة شركته "مايكروسوفت"، للتركيز في إدارة مؤسسته الخيرية Bill and Melinda Gates غير الربحية جنبًا إلى جنب مع زوجته.

وليام هنري غيتس الثالث، المشهور باسم بيل غيتس، وبيل هو اختصار لاسم وليام في الولايات المتحدة الأمريكية هو رجل أعمال ومبرمج أمريكي ومحسن (فاعل خير). أسس عام 1975 شركة مايكروسوفت مع بول آلان وقد صنع ثروته بنفسه  ويملك أكبر نصيب فردي من أسهمها المقدر بتسعة بالمئة من الأسهم المطروحة.

بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

ولد في سياتل، واشنطن في 28 أكتوبر/تشرين الأول 1955)م، وهو ابن وليام غيتس وماري ماكسويل غيتس، ولدى غيتس أخت كبرى (كريستاني) وأخت صغرى (ليبي). لقد كان بيل غيتس الاسم الرابع من عائلته (IV)، ولكن عرف بوليام غيتس الثالث (III)، لأن والده ترك لقبه بصفته الثالث (III) وهو من أصل إيرلندي - اسكتلندي (بريطاني).

نشأ بيل غيتس في أسرة بروتستانتية تنتمي إلى الكنيسة الأبرشانية.تزوج بيل غيتس من ميليندا فرينش في عام 1994م وأنجبا ثلاثة أطفال هم: جينفر كاثرين (1996)م، روري جون (1999)م، فيبي أديل (2002)م. وتعيش العائلة في منزل عصري ضخم ومكلف يطل على بحيرة في العاصمة واشنطن. منذ عام 1996م وحتى 2006م حمل بيل غيتس لقب "أغنى رجل في العالم"، فقد قدرت ثروته في عام 1999م بـ100 مليار دولار أمريكي وقد تربع على العرش مرة أخرى عام 2007م.

في عام 2000م أنشأ بيل وزوجته مليندا مؤسسة بيل وميلندا جيتس وهي تعنى بالأعمال الخيرية، وقدمت هذه المؤسسة الكثير من الدعم المادي لمحاربة مرض الإيدز والأوبئة المتفشية في دول العالم الثالث، كما قدمت المؤسسة المساعدة للطلاب على مقاعد الدراسة على شكل منح دراسية، فمنحت ما يقارب 210 مليون دولار أمريكي لجامعة كامبريدج في العام2000، و1 دولار أمريكي لاتحاد يمول طلاب الجامعات الأمريكيين من أصل إفريقي.

بيل غيتس يعلن رسميًا انفصاله عن مليندا.. بعد 27 عامًا من الزواج

تقدر منح المؤسسة منذ إنشائها إلى الآن ب 29 مليار دولار أمريكي، وقد حصلت المؤسسة على عدة جوائز عالمية تقديراً لجهودها في مجالي الصحة والتعليم. وقد أعلن بيل غيتس مؤخراً عن نيته في ترك منصبه كرئيس لشركة مايكروسوفت والتفرغ للعمل لدى المؤسسة.

حمل بيل غيتس مؤخراً اهتماماً جديداً تمثل في تحسين التعليم في المدارس الحكومية الأمريكية، وظهر في عدة مناسبات وبرامج شهيرة (مثل برنامج أوبرا وينفري) في محاولة منه لتسليط الضوء على مشكلة ضعف التحصيل الأكاديمي لطلاب المدارس الحكومية وبذل الجهود لحلها.

حصل بيل غيتس على 4 شهادات دكتوراه فخرية، كان أولها من جامعة الأعمال (Nyenrode Business Universiteit) في هولندا عام 2000م، والثانية من المعهد الملكي للتكنولوجيا في السويد عام 2002م، والثالثة من جامعة واسيدا في اليابان عام 2005م، والأخيرة من جامعة هارفارد في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2007م.

كما حصل بيل غيتس في عام 2005م أيضاً على لقب فارس من ملكة بريطانيا الملكة إليزابيث الثانية.

عاد بيل غيتس وحصل أخيراً في العام 2007م وبعد مرور 30 عاماً على تركه مقاعد الدراسة على شهادة جامعية في الحقوق من جامعة هارفارد.

وفي الخطاب الذي ألقاه بيل أمام الخريجين في حفل التخرج قال مازحاً: "أخيراً، سأستطيع إضافة درجة جامعية إلى سيرتي الذاتية". كما وجه كلامه لوالده قائلاً: "أبي، لقد قلت لك أنني سأعود وسأحصل على شهادتي الجامعية في أحد الأيام".

بيل غيتس هو واحد من أشهر المستثمرين في مجال الحواسيب الشخصية، بالرغم من امتلاكه شعبية واسعة  إلا أن سياسة الشركة تتعرض للانتقادات بتهم مناهضة المنافسة، مما أدى إلى المحاكمة أحياناً. اتبع غيتس المساعي الخيرية عن طريق دعم المراكز الخيرية والبحوث العلمية بمبالغ طائلة عن طريق مؤسسة بيل ومليندا غيتس التي افتتحت عام 2000م.