حلا الترك تقاضي والدتها وتعليق مفاجئ لجدتها كشف تفاصيل صادمة عن القضية

  • تاريخ النشر: السبت، 01 فبراير 2020
حلا الترك تقاضي والدتها وتعليق مفاجئ لجدتها كشف تفاصيل صادمة عن القضية
مقالات ذات صلة
بعد سنوات من الصدام بينهما: إليك حقيقة خلاف حلا الترك مع منى السابر
والدة حلا الترك تذهل محبيها بتغير ملامحها بشكل كامل وحركاتها في الشارع
تصريحات مثيرة لوالدة حلا الترك منها خلافهما وسبب مظهرها الجريء مؤخراً

كشف تعليق مفاجئ لجدة الفنانة حلا الترك عن أزمة خفية بين الأخيرة ووالدتها منى السابر وصلت لحد النيابة، لتعود الأزمة العائلية للواجهة من جديد.


بدأت القصة عندما أطلت منى السابر والدة حلا الترك في بث مباشر عبر حسابها على انستقرام تبكي بحرقة لمتابعيها، كاشفة عن تعرضها للابتزاز والتهديد من قبل سيدة لم تكشف عن اسمها، إلا أن من سردها تم التكهن بأن جدة أولادها هي المقصودة.

أكدت منى السابر في حديثها عن عدم رغبتها في الخوض في تفاصيل عما يدور مراعاة لشعور أولادها، ولكن أشياء كثيرة بداخلها لا يمكن أن تبوح بها قائلة: "وكان "أبو محمد" يقول لها لا تسمعي إلى كلامها ولا تردي عليها، ولكنها كانت ترفض وتقول له هذه أم".


وأضافت والدة حلا الترك: "أنها لا تخشى من التهديد أو الابتزاز لأنها ببساطة لم ترتكب أي خطأ في حق أي شخص ولم تعتد على أحد".

وشددت منى السابر على أن كل ما تريده هو أولادها، وأن ما تفعله الآن ليس بهدف كسب تعاطف كما هي تدعي، فأنا امرأة تحب الحق ولا أريد سوى حقي، ثم طلبت من ابنتها وابنها أن يظهرا في بث لكشف الحقيقة لأنها لا تخاف إلا من الله.

تعليق مفاجئ لجدة حلا الترك كشف تفاصيل صادمة عما حدث مع والدتها
وفي ذات السياق، ردت مها الترك جدة حلا الترك في حساب متضامن مع منى السابر بتعليق مفاجئ كشف في مضمونه عن وجود شكوى تقدمت بها حلا الترك ضد والدتها في النيابة.

وقالت جدة حلا الترك في تعليقها: "قبل ما تسمحي لنفسك تقذفي وتشتمي ان تعرفي كل الوقائع ولكن لا ألومك انتي بتسمعي من طرف واحد انتي أصلا متعاطفة معها فطبيعي اتصدقي كل كلمة بتقولك الك".

جدى حلا الترك تكشف كواليس قضية الأخيرة ضد والدتها
وتابعت مها الترك: "بأنها لم تحرم منى السابر من أولادها ولكن هم لا يرغبون في العيش معها، ولو لديها الجرأة الكافية أن تخرج وتكشف عن الأسباب التي سردها الأبناء للمسؤولين، عندما تقدمت بشكوى إلى مركز حقوق الطفل وفي مركز شرطة جنوب العاصمة ومركز النبي صالح وآخرها في النيابة العامة بتاريخ 31 ديسمبر 2019".

وأضافت جدة حلا الترك: "هي ومحاميها بأذنيها سمعت شو قالوا الأولاد وليش ما بدهم يعيشوا معها وانا بقولك خليها تخرج عن صمتها وتطلع تقول الأسباب الحقيقية وخليها تقولك شو القضية اللي بينها وبين بنتها بالنيابة".

حساب متضامن مع والدة حلا الترك كشف تفاصيل الشكوى المقدمة
واختتمت جدة حلا الترك تعليقها بتأكيدها على حبها لأحفادها وأنها ستقف معهم في أي وقت يحتاجون إليها فيه، ولن تسرد المزيد من التفاصيل لأن الله أمر بالستر على عباده.

ورغم أن جدة حلا الترك لم تكشف طبيعة الشكوى بين الأخيرة ووالدتها في النيابة، إلا أن رد صاحبة الحساب المتضامن مع منى السابر كشف أنها تتهمها بالسرقة.

وحتى الآن لم تخرج حلا الترك بأي توضيح يتعلق بالحرب العلانية بين والدتها وجدتها، التي وصلت إلى حد كشف مسائل خاصة للعلن.