رهف القحطاني تثير الجدل بجلسة تصوير جديدة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 13 يونيو 2022
رهف القحطاني تثير الجدل بجلسة تصوير جديدة
مقالات ذات صلة
رهف القحطاني تستفز متابعيها بجلسة تصوير جريئة
رهف القحطاني تثير الجدل بإطلالة جريئة
رهف القحطاني تثير الجدل مجددًا بالتباهي بأموالها

أثارت رهف القحطاني حالة من الجدل على منصات التواصل الاجتماعي بسبب أحدث جلسة تصوير لها، ونشرت مقطع فيديو ظهرت فيه بفستان تباينت الآراء حوله فبينما وصفه البعض بالجريء رآه آخرون مناسب لسنها وشخصيتها.

ما زاد من الهجوم على رهف القحطاني هو الحركات التي قامت بها أمام الكاميرا والتي استفزت عدد من متابعيها اللذين وصفوا حركاتها بأنها حركات إغراء.

جلسة تصوير لرهف القحطاني

وظهرت رهف القحطاني بفستان مكشوف من منطقة الصدر، واعتمدت على مكياج كثيف جعلها تبدوا بسن أكبر من عمرها الحقيقين كما أنها اعتمدت على قصة شعر قصير.

وحرصت رهف القحطاني في جلسة التصوير على أن تتمايل وترقص، وهو ما استفز عدد من المتابعين، اللذين اعتبروا أن الفاشنيستا الشهيرة تتعمد إثارة الجدل بجلسات تصوير جريئة. خاصة وأن هذه ليست الجلسة الأولى التي تحدث بها وذ نكهة ضجة. فقبلها استفزت رهف القحطاني الجمهور بمقطع فيديو خلال جلسة تصوير جريئة، لتتعرض بعدها مشهورة منصات التواصل الاجتماعي لهجوم واسع.

وفي جلسة التصوير السابقة التي أحدثت بها رهف القحطاني ضجة، استخدمت عبارة "المخرج عايز كدة"، وظهرت وهي مستلقية على وجهها على سرير ومرتدية فستان أحمر  واعتمدت في إطلالتها على مكياج كثيف. وقبل هذه الجلسة أثارت رهف القحطاني الجدل في فيديو المتداول بإطلالة جريئة، حيث ارتدت فستاناً مكشوف الصدر وبدون أكمام في مظهر جريء، وارتدت فستاناً باللون الأسود، وبكنار من الريش مكشوف الصدر وبلا أكمام نهائيا، ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي تظهر به.

وهاجم عدد كبير من المتابعين الفاشنيستا الشهيرة، وطالبو بمنع متابعتها، كما أطلقوا حملة لوقف مشاهدات فيديوهاتها، معتبرين أنها تتعمد إثارة الجدل بجرأتها، وأعادو الحديث عن مقاطع سابقة لها وإطلالات أخرى جريئة كانت قد عرضتها لهجوم حاد.

اعتذار رهف القحطاني

وتوقع البعض أن تعتذر رهف القحطاني عن جلسة التصوير الأخيرة مثلما فعلت مع الجلسة السابقة حيث قالت رهف القحطاني في فيديو لها عبر حسابها الشخصي على تطبيق سناب شات إنها لم تقصد شيئاً من وراء نشر الفيديو وتم تصويره بطريقة عفوية، موضحة أنها أردات ان تنشر ما يتم خلف الكواليس ولن تتوقع أن يتم تداوله بتلك الطريقة مقدمة اعتذارها للجمهور وأنها لن تصور هذه المقاطع مرة أخرى وستكون أكثر حذراً بشأن ما تشاركه.

وحاولت إرضاء متابعيها قائلة: "أنا بنتكم منكم وفيكم يعني إذا شفتوا علي ملاحظات ترى أتقبل وأوعدكم إنه ما راح يتكرر هذا الشيء لأنه ضايقني مثل ما ضايقكم ولا كان والله مقصدي فيه شيء وكانت نيتي غير ما أنتم تتصورون.. كنت عفوية لما صورت المقطع لكن إذا بدر مني أي شيء اعتبروني بنتكم قولوا لي رهف هذا ما يصلح أحذفه أنا ما عندي مشكلة أبداً.. أنا حذفت المقطع وأتمنى منكم إنكم ما تتداولون المقطع لأنه مرة انتشر بطريقة سريعة جداً".