علامات الولادة الطبيعية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 15 يناير 2021
علامات الولادة الطبيعية
مقالات ذات صلة
لصقات منع الحمل
نصائح طبية للحامل لأول مرة
وزن الجنين في الشهر السابع من الحمل ونشاطه الطبيعي

تُعد علامات أو مؤشرات المخاض والتي تُعرف بين الناس بِـ علامات الولادة الطبيعية، من أهم ما يجب أن تعرفه كل سيدة في فترة الحمل، كي لا تختلط عليها الأمور بين وجود ألم مرتبط بالحمل عن ما يحدث للجسم عند ظهور علامات الولادة الحقيقية التي تستدعي التوجه للمستشفى أو الاتصال بالطبيب.

علامات الولادة الطبيعية قبل الطلق:

هناك بعض النساء اللواتي يظهر لديهن علامات مميزة جدًا على الولادة، بينما لا تظهر لدى البعض الآخ، لا أحد يعرف سبب بدء المخاض أو متى سيبدأ، لكن العديد من التغييرات الهرمونية والجسدية تساعد في الإشارة إلى بداية حدوثه:

نزول الجنين إلى حوض الأم:

تسمى عملية استقرار طفلكِ أو هبوطه في حوضكِ قبل المخاض مباشرةً عملية باسم "إسقاط" الطفل:

  • يمكن أن يحدث البرق قبل أسابيع قليلة أو بضع ساعات من المخاض.
  • نظرًا لأن الرحم يرتكز على المثانة أكثر بعد البرق ، فقد تشعرين بالحاجة إلى التبول كثيرًا.
  • ولكن قد تسهل المساحة الإضافية في الجزء العلوي من البطن التنفس وتخفيف حرقة المعدة.
  • زيادة الإفرازات المهبلية وذلك ناتج عن تراكم السدادة المخاطية في عنق الرحم أثناء الحمل، عندما يبدأ عنق الرحم في الانفتاح على نطاق أوسع، يخرج المخاط إلى المهبل، وقد يكون واضحًا أو ورديًا أو دمويًا قليلاً، قد يبدأ المخاض بعد فترة قصيرة من خروج السدادة المخاطية أو بعد أسبوع إلى أسبوعين.

تقلصات الرحم:

  • التقلصات هي شد في عضلات الرحم، وعند حدوث الإنقابضات يصبح البطن قاسياً نسبياًثم  يرتاح الرحم وتتوقف الانقباضات وعندهاالبطن لينًا، ولكن قد تختلف الطريقة التي يشعر بها الانقباض من امرأة إلى أخرى، وقد يختلف الشعور من حمل إلى آخر.
  • عادة ما تسبب تقلصات المخاض عدم الراحة أو ألم خفيف في ظهرك وأسفل البطن ، إلى جانب الضغط في الحوض.
  • تتحرك التقلصات في حركة تشبه الموجة من أعلى الرحم إلى أسفله.
  • تصف بعض النساء الانقباضات بأنها شبيهة بـِ التقلصات القوية في الدورة الشهرية.
  • على عكس تقلصات المخاض الكاذبة أو انقباضات براكستون هيكس ، لا تتوقف انقباضات المخاض الحقيقية عند تغيير وضعك أو الاسترخاء.
  • على الرغم من أنها قد تكون غير مريحة ، إلا أنك ستتمكنين من الاسترخاء بين الانقباضات.

الإسهال:

قد تلاحظ أن الإخراج لديك يميل إلى السيولة أكثر وهذا يعني هذا أنكِ الآن على بعد يوم أو يومين من بداية المخاض.

فقدان الوزن

أثناء الحمل ، قد يبدو أنكِ لن تتوقفي أبدًا عن اكتساب الوزن، لكن العديد من النساء يفقدن بالفعل بضعة أرطال في الأيام التي تسبق المخاض.

زيادة كبيرة في طاقة الجسم:

قد يكون لديك انفجار مفاجئ للطاقة بعد أسابيع من الشعور بالتعب أكثر فأكثر، وتشعرين بأنكِ ترغبين بالقيام بكثير من النشاطات ولكن يجب الحرص على عدم الإفراط في ذلك. تتطلب الولادة الكثير من الطاقة.


نشاط الطفل:

قد يتحرك طفلكِ بشكل أقل كلما اقتربتِ من بداية المخاض، لكن يجب أن تخبري طبيبكِ، إذ قد يكون في بعض الأحيان علامة على وجود مشكلة.

تقلصات وآلام الظهر:

قد يكون من الصعب التعرف على الانقباض ، خاصة مع طفلك الأول. تعاني العديد من النساء مما يشبه تقلصات الدورة الشهرية في أسفل البطن. قد يبقون كما هم أو قد يأتون ويذهبون. قد تشعر أيضًا بألم في أسفل ظهرك إما يبقى أو يأتي ويذهب.

مرونة المفاصل:

إذا وجدتِ نفسكِ  في حالة من عدة الإتزان مع اقتراب الولادة، فهذا فقط جسمك يستعد للوظيفة المقبلة. يعمل هرمون يسمى ريلاكسين على إرخاء الأربطة حول حوضك لتسهيل مرور الطفل. [1]

علامات الولادة الطبيعية للبكر:

تشمل أعراض الولادة المبكرة ما يلي:

  • تقلصات قبل 37 أسبوعًا من الحمل، مع شد وتيبس في عضلة الرحم ، بفاصل 10 دقائق أو أقل (قد تكون غير مؤلمة)
  • تقلصات شبيهة بتقلصات الدورة الشهرية (يجب عدم الخلط بينها وبين تقلصات براكستون هيكس ، والتي لا تحدث عادةً على فترات منتظمة ولا تفتح عنق الرحم)
  • آلام أسفل الظهر
  • شعور بضغط في الحوض
  • تشنجات في البطن أو غازات أو إسهال. بالاشتراك مع الانقباضات ، قد يشير إلى الولادة المبكرة
  • نزيف أو نزيف من المهبل
  • تغير في نوعية وكمية الإفرازات المهبلية ، وخاصة أي تدفق أو تسرب للسوائل. [2]

علامات الولادة الطبيعية في الشهر الثامن:

قد تحدث عند البعض ولادة مبكرة كالولادة في الشهر السابع أو الثامن، ولكن هنا سنتحدث عن أعراض كثيرة تدّل على إحتمال التعرّض للولادة المبكرة في الشهر الثامن، ومنها:

  • الآلام الشديدة في أسفل الظهر.
  • انقباضات الرحم كل 10 دقائق.
  • الإحساس بتشنجات دائمة ومتواصلة أسفل البطن.
  • ملاحظة نزول السوائل والإفرازات الغريبة والغزيرة من المهبل.
  • زيادة الضغط على المهبل.

علامات الولادة الطبيعية في الشهر التاسع:

لا تختلف علامات الولادة الطبيعية في الشهر التاسع عن ما ذكرناه في البند الأول، فالشهر التاسع هو الموعد الطبيعي لحدوث الولادة الطبيعية:

  • تموضع الجنين في حوض الأم.
  • توسع المهبل وزيادة إفرازاته.
  • الإسهال.
  • فرط النشاط أو الطاقة الزائدة للأم في الأسابيع الأخيرة قبيل حدوث الولادة.
  • قلة حركة الجنين.
  • زيادة آلام الظهر عند الأم.
  • خسارة الوزن.
  • ارتخاء الأربطة أو كما ذكرنا سابقاً مرونة المفاصل.
  • ترقق عنق الرحم لتسهيل الولادة، وهي ناتجة عن زيادة الضغط من الجنين ونزوله لأسفل الحوض.

علامات الولادة الطبيعية بعد القيصرية:

  • يمكن أن تؤثر الولادة القصيرية على الولادة الطبيعية فيما بعد وذلك في حالة كان الشق الناتج من عملية الولادة القيصرية عرضياً، يزيد ذلك من خطر تمزق الرحم أثناء الولادة الطبيعية طول الفترة بين حملين، ولكن تعطي الفترات القصيرة بين الحملين فرصة ضئيلة للرحم للشفاء بما يكفي لتحمل ضغوط الولادة الطبيعية، إذا كان الرحم ضعيفًا قد يؤدي ذلك في حالة الولادة المهبلية إلى نزيف وتمزقات، لذلك ينبغي التخطيط للحمل الثاني بعد الولادة القيصرية بشكل سليم، بعد ما لا يقل عن 18 إلى 24 شهرًا.
  • وزن الجنين ووضعه يؤثر أيضاً، إذ ينبغي أن يكون وزن الطفل داخل الرحم نحو 3.5 كجم، ورأسه باتجاه الأسفل، كذلك إذا كانت منطقة الحوض لديك صغيرة قد لا تفضل الولادة الطبيعية.
  • إذا كان عمرك أكثر من 35 عامًا يزداد خطر حدوث مضاعفات أثناء الولادة المهبلية، مع ذلك عليك تجنب تكرار الحمل خلال فترة أقل من 18 شهرًا.

علامات قرب الولادة من شكل البطن:

في الفترة الأخيرة من الحمل، من الممكن أن يظهر شكل البطن للأسفل؛ نتيجةً لتغيّر وضعية الجنين وانتقاله إلى منطقة الحوض، وعلى الرغم من اعتقاد البعض بأن التغيّرات الخارجية لشكل البطن يمكنها التنبؤ بموعد الولادة، إلا أن البيانات العلميّة تشير إلى أنه لا يمكن الاعتماد فقط على شكل البطن في الشعر التاسع من أجل تحديد موعد الولادة؛ إذ تتواجد طرق أدق يستطيع الطبيب اعتمادها من أجل ذلك، وفي نهاية الثلث الأخير من الحمل تتواجد مجموعة من الأشكال لبطن الحامل التي تساعد على معرفة وضعية الجنين داخل الرحم:

  • تنمو بطن بعض النساء الحوامل لتبدو عريضة، في هذا الشكل يكون الجنين في وضع مستعرض بحيث يرقد من جانب إلى آخر بدل أن يكون في الوضع العامودي أي أن يكون رأسه للأسفل، عند أغلب النساء الحوامل يمكن أن ينقلب رأس الجنين للأسفل في موعد الولادة.
  • البطن المنخفض دلالة على تغير وضعية الجنين للأسفل في منطقة الحوض، إحدى الوضعيات التي يرقد فيها الجنين داخل الرحم هي أن يكون عامودي ورأسه للأسفل، مما يشير إلى أن الجنين في وضعيّة ملائمة للولادة.

هذه هي علامات الولادة الطبيعية بكل أشكالها الممكنة قبل اقتراب موعدها وحدوث المخاض.