• مراحل تطور الجنين خلال فترة الحمل

    مراحل تطور الجنين خلال فترة الحمل

    يقضي الجنين داخل رحم أمه منذ بدء الحمل حوالي تسعة شهور، فأي جنين بعمر أكتر من 22 أسبوع حملي هو قابل للحياة نظرياً.

    كذلك أي جنين بعمر 37 أسبوعاً أو أكثر هو كامل النمو، وخلال التطور الطبيعي والضروري للجنين يتطلب الشهور التسعة أي بما يقارب أربعين أسبوعاً، لهذا سنبين تطورات الجنين ومراحل نموه خلال تلك الأسابيع المقسمة بالشهور.

    بدء مرحلة الحمل والتمهيد لإخصاب البويضة

    نظراً لأن بداية الحمل تحدد من فترة إخصاب البويضة لذلك فالأسبوع الأول من الحمل أو حساب العمر الحملي يبدأ من آخر دورة شهرية لأن أغلب النساء يتذكرن هذا التاريخ؛ لكن لا يمكن تحديد وقت الإخصاب أو متى تم بدقة.

    أما في الأسبوع الثاني من الحمل تبدأ بطانة الرحم بالتشكل بمساعدة هرمون البروجسترون (هرمون الحمل) استعداداً لحمل البويضة المخصبة.

    وعند حلول الأسبوع الثالث يأخذ الحمل منحاه الجديّ حيث تكون فترة الإباضة عند المرأة في أوجها وتعبر إحدى البويضات قناة فالوب.

    إلى أن يتم تخصيبها من قبل إحدى الحيوانات المنوية التي استطاعت الوصول إلى البويضة، فتتجه نحو الرحم وتستقر فيه وتستمر في النمو حتى تتحول إلى جنين.

    الشهر الأول من الحمل وبدء تكون الجنين

    يبدأ مع نمو البويضة المخصبة تدريجياً داخل كيس الحمل الموجود في الرحم، وتمتلئ السوائل حول تلك البويضة تماشياً مع نموها.

    كما تبدأ المشيمة في التطور أيضاً (المشيمة: هي عضو مسطح ينقل المواد الغذائية من الأم إلى الطفل عبر الحبل السري، ويتم من خلالها التخلص من النفايات التي يفرزها الطفل، وتخرج المشيمة من جسم الأم بعد الولادة).

    خلال تطور الجنين في شهره الأول يبرز وجهه البدائي وهو عبارة عن دوائر مظلمة تمثل العيون والفم، وتأخذ خلايا الدم في التبلور لتبدأ الدورة الدموية له.

    ومع حلول نهاية الشهر الأول يقارب طول طفلك حوالي 1.25 سم أي أصغر من حبة الأرز.

    ولا شك أنه ومع بدء الحمل عليك زيارة الطبيب للتأكد من سلامة الحمل ولاستشارة الطبيب حول الأغذية التي يجب أن تبدئي بتناولها والأطعمة والمشروبات التي يجب أن تقلعي عنها.

    بالإضافة إلى بعض النصائح كالامتناع عن رفع الأشياء الثقيلة أو ممارسة التمارين الرياضية المُجهدة وضرورة أخذ قسط كافي من الراحة حرصاً على سلامة الحمل.

    • الأسبوع الرابع: عندما تبدأ البويضة المخصبة بالنمو يبدأ الرحم في التوسع والتمدد عند حلول الأسبوع الرابع بالتدريج، ويتكون الأنبوب العصبي عند الجنين كما يظهر القلب والدورة الدموية والحبل السري لنقل الأوكسجين والغذاء إلى الطفل.
    • الأسبوع الخامس: تبدأ الكليتان والكبد في النمو، كما تبدأ الأمعاء في التكون، يصبح الأنف بارزاً نوعاً ما كما تتشكل شبكية العين عند الجنين.
    • الأسبوع السادس: تبدأ ضربات قلب الجنين بالعمل، حيث ينقسم القلب إلى تجويفين أيمن وأيسر، وتنمو الغدة النخامية والألياف العضلية عنده.
    • الأسبوع السابع: يبدأ الكبد خلال الأسبوع السابع بضخ خلايا الدم الحمراء، وتأخذ البراعم المكونة على أطرافه بالاستعداد للنمو لتتحول إلى ذراعين وساقين، كما يتشكل الزغب الحملي خارج الحاجز الواقي الذي يحيط بالجنين وبالكيس الأمينوسي، فتتسلل هذه الزغبات إلى مجرى الدم  لتشكل المشيمة.

    الشهر الثاني، شهر المتاعب والتغيرات الهرمونية

    تستمر ملامح وجه الطفل خلال الشهر الثاني في التطور، حيث تظهر الأذنان على جانبي الرأس، وتظهر براعم صغيرة تمثل أطرافه لتبدأ في النمو التدريجي لتكون الذراعين والساقين.

    ومن ثم تتشكل أصابع اليدين والقدمين بالإضافة إلى تكون العينين أيضاً.

    أما عن الأنبوب العصبي يتشكل منه خلال الشهر الثاني كل من الدماغ والحبل الشوكي والأنسجة العصبية الأخرى في الجهاز العصبي المركزي.

    وتبدأ حواس الجنين في التطور حيث تبدأ العظام في التكون بدلاً عن الغضروف، كذلك يصبح رأس الجنين أكبر من باقي جسمه، ويصبح طول الجنين حوالي 2.5 سم.

    ومع بدء تكون أعضاء الجنين وزيادة هرمون الحمل في جسم الأم قد تشعر الأم ببعض الانزعاج بدءاً من هذا الشهر كالغثيان الصباحي والحاجة الدائمة إلى النوم حيث يصارع جسمك من أجل التكيف مع الحمل.

    ويجب مراجعة الطبيب فوراً في حال حدوث أي نزيف خوفاً من حدوث إجهاض ولأخذ الإجراءات اللازمة.

    • الأسبوع الثامن: تصبح هيئة الجنين مثل طفل صغير، ويأخذ شكلاً واضحاً، فيبدأ خلال الأسبوع الثامن بتلقي غذائه عبر مجرى دم الأم من المشيمة إليه عبر الحبل السري.
    • الأسبوع التاسع: تبرز أصابع اليدين والقدمين، ويتكون الكاحلان والمرفقان حيث يصبح بإمكان الجنين ثني ذراعيه.
    • الأسبوع العاشر: يبدأ بأولى حركات التنفس، كما يبرز جبينه ويبدأ في اكتساب هيئة البشري.
    • الأسبوع الحادي عشر: تتكون براعم أسنان الجنين وأظافره، فيبدأ في التمطي والركل ولكن لا تشعر الأم بحركاته عند هذه المرحلة.
    • الأسبوع الثاني عشر: تكتمل أعضاء الجنين الرئيسية في النمو، حيث تستقر الأذنان في مكانهما الطبيعي على جانبي الرأس.

    تباطؤ الهضم وزيادة نمو الرحم في الشهر الثالث

    تتشكل خلال هذا الشهر أطراف الجنين بشكل كامل من ذراعين وساقين وتتشكل أظافره ويصبح بإمكان طفلك تحريك أطرافه وفمه.

    وتبدأ أسنانه في التشكل، تتشكل أيضاً أعضاؤه التناسلية التي تحدد جنسه، لكن غالباً ما يصعب التعرف على جنس الجنين من خلال الموجات فوق الصوتية.

    بحلول نهاية الشهر الثالث تتكون أجهزة الطفل كاملة وتستمر في النمو والتطور حتى تصبح أجهزة وظيفية، وتنتظم الدورة الدموية والبولية عنده لتنتج ما يعرف باسم الكبد الصفراء، يصبح طول الجنين في نهاية هذا الشهر حوالي 7 سم.

    أما عنك سيدتي الحامل فهناك أخبار سارة للبعض طبعاً مع أخذ اختلاف هذا الأمر من امرأة إلى أخرى حيث تبدأ دوخة الصباح والغثيان الصباحي في التلاشي خلال هذا الشهر بالتدريج.

    وتبدئين بملاحظة حملك من خلال زيادة نمو الرحم في أسفل منطقة البطن، لكن قد تلاحظي أن الإمساك يزيد حدة.

    نظراً لارتفاع هرمون الحمل البروجسترون الذي يبطئ عمل عضلات الأمعاء مما يؤثر على المعدة ويبطء من وظيفتها؛ لذلك ننصحك بشرب كمية ماء يومياً لا تقل عن معدل لترين مع تناول الخضار والفاكهة لمنع عسر الهضم.

    • الأسبوع الثالث عشر: تتضح صورة وجه الجنين، وتتكون بصمات أصابعه الدقيقة خلال هذا الأسبوع.
    • الأسبوع الرابع عشر: تغطي بشرة الجنين زغب (وهو شعر خفيف جداً على جسمه يختفي قبل الولادة غالباً).
    • الأسبوع الخامس عشر: تشتد صلابة عظامه، وينمو بشكل سريع وتطول ساقاه أيضاً.
    • الأسبوع السادس عشر: تنمو رقبته لتصبح أكثر طولاً، وتتشكل حواجب عينيه ورموشه.

    الشهر الرابع.. الحركات الخفيفة للجنين والمزيد من الاعتناء بصحتك

    تصبح نبضات قلب الجنين مسموعة بشكل جيد من خلال جهاز الدوبلر، كما يصبح بالإمكان التعرف على جنس الجنين من خلال الموجات فوق الصوتية.

    تصبح أصابع اليدين والقدمين واضحة المعالم، تتشكل حواجبه ورموشه وشعره بالإضافة إلى أسنانه، وتصبح عظامه أكثر كثافة، وقد يلجأ طفلك خلال هذا الشهر إلى مص إبهامه مع التمدد والتثاؤب، يبدأ جهازه العصبي في العمل.

    وبحلول نهاية الشهر الرابع يبلغ طول طفلك ما يقارب 10-12 سم، وفي هذا الشهر تبدأ الأم باستعادة إشراقها ونضارة بشرتها التي تغيرت خلال المرحلة الأولى من الحمل حيث زيادة دوران الدم يمنح البشرة تلك النضارة والإشراق.

    بالإضافة لزيادة متوقعة في شهية الأم حيث يطلب جسمها الطعام باستمرار لكن عليك الانتباه إلى ضرورة الانتباه إلى كمية ونوعية الطعام المتناول حتى لا يزيد وزنك عن الضروري.

    كما أنه وبزيادة تدفق الدم في الجسم يجب الانتباه إلى صحة لثتك حيث ستكون أكثر عرضة للالتهاب والنزيف لذلك عليك بفحوصات الأسنان بانتظام مع استخدام فرشاة ناعمة وخيط التنظيف بعد كل وجبة.

    بالإضافة إلى الاستمرار بتناول الأغذية الغنية بفيتامين C.

    • الأسبوع السابع عشر: قد تشعر الأم بحركات الطفل بشكل مفاجئ وسريع، حيث يزداد طولاً ووزناً.
    • الأسبوع الثامن عشر: تتميز أعضاؤه التناسلية جيداً حيث يمكن تقرير جنس الجنين.
    • الأسبوع التاسع عشر: يستعد الشعر للنمو على رأسه، ويصبح أكثر استجابة للأصوات والضوء.
    • الأسبوع العشرون: يمتص جسم الجنين السائل الأمينوسي ويبتلع مياهه ويفرزها فيما بعد مع فضلات جسمه في جسم الأم.

    وزن زائد ومزيد من الطاقة والحيوية لديك ولدى الجنين في الشهر الخامس

    تبدأ الأم في الشعور بحركة الجنين بشكل جيد خلال هذا الشهر، حيث تكون عضلاته قد نمت بشكل جيد فتصبح حركته متسارعة وقابلة للإحساس.

    يبدأ شعر رأسه بالنمو، كما يغطى جلده بطبقة بيضاء وذلك لحماية بشرته من التعرض فترة طويلة إلى السائل الذي يحيط به، ويصل طول الجنين في نهاية الشهر الخامس إلى ما يقارب 15 سم.

    يزيد وزنك في هذا الشهر ويظهر عليها الانتفاخ قليلاً ولا داعي للقلق فذلك أمر طبيعي فالحمل لا يعني التقيد ببرنامج غذائي ولكن في ذات الوقت لا يعني حاجتك لأن تأكلي طعاماً مضاعف عن شخصين.

    فطفلك ليس شخصاً بالإضافة إلى أن الزيادة الكبيرة في الوزن قد تسبب ألاماً شديدة في السيقان مع ظهور الدوالي، وعليك الانتباه هذا الشهر غلى ضرورة ارتداء ملابس الحمل المريحة والفضفاضة.

    • الأسبوع الحادي والعشرون: تغطي أظافره رؤوس أصابعه، ويستطيع سماع الأصوات الخارجية.
    • الأسبوع الثاني والعشرون: يتكون البنكرياس ويبدأ بإفراز الهرمونات، ويبدأ جهازه الهضمي بالعمل.
    • الأسبوع الثالث والعشرون: تكتمل حاسة سمعه، تتمدد عضلاته بسرعة.
    • الأسبوع الرابع والعشرون: ينمو دماغه بسرعة، وتزداد حركاته وتشعر بها الأم جيداً وبخاصة وقت الاسترخاء.

    آلام في الظهر وركلات الجنين المتتالية في الشهر السادس

    يميل لون جلد الجنين خلال هذا الشهر إلى الأحمر، وتصبح عروق جسمه واضحة، ويصبح بإمكانه فتح عينيه؛ يستجيب في هذا الشهر للأصوات عن طريق حركته أو زيادة نبضات قلبه.

    وبحلول نهاية الشهر السادس يبلغ طول الجنين 33 سم تقريباً، قد تتعرضين خلال هذا الشهر إلى أعراض مثل ضيق التنفس وذلك بسبب الرحم الذي يوقف تمدد القفص الصدري بشكل تام.

    كما أن بطنك يزداد تمدداً لذا عليك البدء باستخدام المرطبات الخاصة بعلامات التمدد على منطقة البطن حتى لا تظهر تلك العلامات والتشققات على بطنك بعد الولادة.

    كما أن الجنين يضغط على المثانة مما يعني الذهاب المستمر إلى دورة المياه، عليك بأوقات الراحة والاسترخاء والدعم النفسي الدائم حتى لا تستسلمي لمشاعر التعب.

    • الأسبوع الخامس والعشرون: يصبح بإمكان الجنين مسك قدميه، ويصبح وجهه أكثر بروزاً.
    • الأسبوع السادس والعشرون: تبدأ عضلاته بالاكتمال، كما أنها تزداد بالحجم، وتغطي جسمه طبقة شمعية لحمايته.
    • الأسبوع السابع والعشرون: يستطيع فتح عينيه بشكل جيد، ويزداد وزنه مما يشعر الأم بثقل الحركة.
    • الأسبوع الثامن والعشرون: يستطيع الطفل هنا تحريك رأسه وتدويره داخل الرحم.
    • الأسبوع التاسع والعشرون: يظهر رأسه متناسباً مع حجم جسمه، ويكبر دماغه ويصبح مكتمل الهيئة.

    يتضمن الشهر السابع تقلبات مزاجية وصعوبة في النوم

    ينمو طفلك بسرعة خلال هذا الشهر حيث تتشكل الدهون في جسمه وتطول عظامه ويكبر في حجمه، ويصبح أكثر استجابة للمنبهات بما في ذلك الأصوات والضوء أيضاً.

    وفي حلول نهاية الشهر السابع يصبح طول الطفل ما يقارب 40 سم، تنتابك أحاسيس تعتقدين معها أنك حامل منذ أمد بعيد وتؤثر التغيرات الهرمونية في تعكير مزاجك بسرعة.

    كما أن الوزن الإضافي في بطنك قد يسرق منك النوم ليلاً لذا عليك بأخذ استراحات استرخاء مع إغماض العينين والتركيز على موقع طفلك لتقومي بتدليك المنطقة بلطف للإحساس بلحظات رائعة مع الجنين.

    كما أن مزاولتك للتمرينات الرياضية قد يساعدك على تفريغ طاقتك والتحسين من مزاجك.

    • الأسبوع الثلاثون: يتمكن من إغلاق وفتح عينيه مما يتيح له رؤية ما يجري أمامه في الرحم.
    • الأسبوع الحادي والثلاثون: يتباطأ طوله ولكن يزداد وزنه، قد تقل حركته أيضاً وذلك لضيق المساحة المتاحة له.
    • الأسبوع الثاني والثلاثون: يمتلئ رأسه بالشعر، وينمو جهاز المناعة لديه مما يحميه بعد الولادة.
    • الأسبوع الثالث والثلاثون: يبدأ رأسه بالتوجه نحو الأسفل، ولكن لا تزال جمجمته لينة بعض الشيء.

    أحاسيس من الترقب والخوف والقلق في الشهر الثامن

    يستمر الطفل بالنمو بشكل متسارع خلال هذا الشهر، وتصبح ركلاته أكثر وأقوى من السابق، يتطور دماغه بشكل جيد في هذا الشهر كما يصبح بإمكانه أن يرى ويسمع بشكل مقبول.

    فتصبح معظم أنظمته الداخلية متطورة ماعدا الرئتان اللتان لا تزالان  غير ناضجتين خلال هذا الشهر، يبلغ طول الجنين في نهاية هذا الشهر حوالي 50 سم.

    مع اقتراب موعد الولادة شيئاً فشيئاً قد يسيطر عليك إحساس بالقلق وبلبلة بالأفكار، وقد تشعرين بالتعب والإرهاق السريع من ثقل جسمك لذلك كوني منتبهة ومتأنية في المشي، وأعدي حقيبة المشفى لاستقبال مولودك.

    • الأسبوع الرابع والثلاثون: يزيد الجنين من دورانه واستدارته في الرحم، ويصبح أكثر قدرة على تنظيم حرارة جسمه.
    • الأسبوع الخامس والثلاثون: يبدأ كبده بمعالجة بعض الفضلات، وتصدر منه ردود فعل على كل المنبهات التي  تحيط به ويشعر بها.
    • الأسبوع السادس والثلاثون: يدور الطفل حول نفسه إلى أن يضع رأسه في الأسفل باتجاه الحوض كي يهيئ نفسه للخروج.
    • الأسبوع السابع والثلاثون: يستقر رأسه في أسفل حوض الأم وتنمو ساقاه بالإضافة إلى مؤخرته.
    • الأسبوع الثامن والثلاثون: تكتمل الرئتان بشكل نهائي، ويتم تخزين الدهون لكي تساعده على تنظيم حرارة جسمه بعد الولادة.

    الشهر التاسع.. المقربة من الحدث وحدوثه في أي لحظة

    تتطور في هذا الشهر الأخير رئتا الجنين بشكل كامل، وتنتظم ردود أفعاله بشكل جيد كإغلاق العينين وتحريك الرأس والأطراف.

    ويصبح على استعداد للمجيء إلى العالم الآخر، وفي حال بدأ الطفل بالتحرك أكثر من المعتاد فيعني ذلك أنه يهيئ نفسه للخروج وبدء المخاض والولادة، حيث يكون رأسه قد انقلب في الحوض متجهاً نحو قناة الولادة.

    ويبلغ طوله حوالي 51 سم خلال الشهر التاسع، من الطبيعي أن تتعرضي لانقباضات مختلفة خلال هذا الشهر ويزداد تعبك أضعافاً تهيئاً لحدوث الولادة.

    الأسبوع التاسع والثلاثون: تصبح الأم على وشك الولادة خلال الشهر التاسع سواء خلال الأسبوع التاسع والثلاثين أو بعده للأسبوع الأربعين، ولكن نسبياً تكون أجزاؤه وأعضاؤه مكتملة وبلغت مرحلة النضوج.

    حيث يتحول السائل الأمينوسي إلى سائل لزج ويبدأ المخاض ويتسرب ماء الرأس، وتشعر الأم بالانقباضات بشكل متكرر، وهذا ما ينبهها إلى البدء بعملية الولادة إما الطبيعية أو القيصرية.

    أخيراً.. تستمتع الأم الحامل بمتابعة أخبار جنينها وكيفية تطوره، حيث تلجأ إلى تخيله وتخيل حركاته داخل رحمها، خاصة إن كان ذلك أول حمل لها، لهذا ننصح المرأة الحامل بالاطمئنان على الجنين بشكل دوري عند الطبيب المختص.

    مع القراءة أكثر عن موضوع الحمل وكيفية التغذية، ولا مانع من حضور محاضرات وندوات تختص بتهيئة المرأة لاستقبال مولودها الجديد.

    لكي تكوّن صورة مكتملة عن طفلها وهو داخل رحمها، وتستعد للاعتناء به بعد ولادتها، يمكنك زيارة موقع ويب طب الاطلاع على تفاصيل تطور الجنين شهريا.

    أشهر وأسابيع الحمل بالتفصيل

    يمكنك قراءة بقية مقالات أشهر وأسابيع الحمل من هنا:

    1. الحمل في الشهر الاول (الأسابيع 1 إلى 4).
    2. الحمل في الشهر الثاني (الأسابيع 5 إلى 8).
    3. الحمل في الشهر الثالث (الأسابيع 9 إلى 12).
    4. الحمل في الشهر الرابع (الأسابيع 13 إلى 16).
    5. الحمل في الشهر الخامس (الأسابيع 17 إلى 20).
    6. الحمل في الشهر السادس (الأسابيع 21 إلى 24).
    7. الحمل في الشهر السابع (الأسابيع 25 إلى 28).
    8. الحمل في الشهر الثامن (الأسابيع 29 إلى 32).
    9. الحمل في الشهر التاسع (الأسابيع 33 إلى 36) والاستعداد للولادة.
     

    تعليقات