بسمة وهبة توجه اتهامات خطيرة لأنغام بعد انفصالها...ما قالته صادم!

  • تاريخ النشر: الجمعة، 13 مارس 2020
بسمة وهبة توجه اتهامات خطيرة لأنغام بعد انفصالها ما قالته صادم
مقالات ذات صلة
مبرر قوي يمنع إيمي سمير غانم عن التمثيل وتغير سير لقاء زوجها بمكالمة
خطيبة أمير شاهين تتحدث لأول مرة عن حبهما وعلاقتها بشقيقته إلهام شاهين
أمير شاهين يسرد في رسالة صوتية كواليس خطوبته وهذا فارق السن مع خطيبته

هاجمت الإعلامية بسمة وهبة الفنانة أنغام بعد إعلان انفصالها عن زوجها الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم، ورغم حرصها على عدم نطق اسمها إلا أن كلماتها أشارت بوضوح إلى النجمة المصرية.


بسمة وهبة وأنغام

شنت بسمة وهبة هجوماً على أنغام من خلال برنامجها "كل يوم"، متحدثة عن نجمة كبيرة لها نجاحات ملموسة في الوسط الغنائي، ولكن رغم ذلك أنانيتها تضعها في أزمات عدة حتى أقرب الناس إليها يعانون من هذا.

وأضافت بسمة وهبة أن هذه الفنانة تقع في نفس الأزمة العاطفية وبالتحديد الاستهتار بالمشاعر والزواج السريع الذي ينتهي دوماً، ويكون في الأغلب هناك ضحية ثالثة فيه تدفع ثمن نزواتها وزيجاتها المتسرعة.


ورغم أن بسمة وهبة لم تذكر اسم أنغام صراحة، إلا أن كل الكلام أوضح أنها هي المقصودة، خاصة مع استخدام المذيعة المصرية أكثر من مرة خلال حديثها لكلمة "ساندة عليه" وهي أغنية أنغام الشهيرة.

تعليق بسمة وهبة الناري بعد انفصال أنغام
وعلقت بسمة وهبة على الفيديو الذي نشرته على انستقرام قائلة: " بسمه وهبة تفتح النارعلى مطربة شهيرة بسبب نزواتها وأنانيتها وزيجاتها السريعة وتهددها على الهواء هقول اسمك المرة الجاية.. ياترى الكلام على (مين؟)".

ونالت بسمة وهبة قسطاً من الانتقادات من جراء حديثها عن أنغام، حيث أكد الكثيرون أن تجريحها غير مبرر فالفنانة المصرية تتزوج ولا تغضب الله والانفصال قدر فلماذا يتم معاتبتها؟ كما استنكر آخرون تعليقها الذي فيه نبرة تهديد غير موفقة بالمرة.

أحمد إبراهيم يعتذر لأنغام


أنغام وأحمد إبراهيم

وكان أحمد إبراهيم أعلن رسمياً عن انفصاله عن أنغام بعد أن كشف عن عودته لزوجته الأولى، وأشارت التقارير الصحفية إلى أن الفنانة المصرية أصرت على الطلاق ورفعت قضية خلع بالفعل وهناك مساعي حالياً من أجل التنازل عن الدعوى والحصول على حريتها بشكل ودي.


وأثار أحمد إبراهيم حالة جدل الساعات الماضية، بعد نشره صورة وهو يقبل رأس أنغام، معتذراً لها بشكل علني مما جعل خبر عودتهما ينتشر بسرعة البرق، ولكن تقارير صحفية أشارت إلى أنها مازالت مصرة على الطلاق.