تعرفي على إيمان المطيري التي عُينت نائباً لوزير التجارة السعودي

  • تاريخ النشر: الإثنين، 03 مايو 2021
تعرفي على إيمان المطيري التي عُينت نائباً لوزير التجارة السعودي
مقالات ذات صلة
أغنية دايلر أحبك يا غبية تثير ضجة بين متابعيه
مهند الحمدي يحتفل بعيد ميلاد خطيبته فرح مراد: نورتي حياتي
أول ظهور لوالد دانة القحطاني بعد الحادث المؤلم وفيديو يكشف التفاصيل

8 أوامر ملكية أصدرها العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز صباح اليوم، الاثنين،  من بينها أمره بتعيين إيمان المطيري نائبا لوزير التجارة السعودي.

ويأتي هذا القرار استكمالاً لسلسلة أوامر ملكية في المملكة العربية السعودية مكنت المرأة من مناصب قيادية مهمة، وجعلتها شريك أساسي.

من هي إيمان المطيري؟

هي إيمان بنت هباس المطيري، شغلت العديد من المناصب، فقبل الأمر الملكي الأخير، كان هناك قراراً  بتعيينها مساعداً لوزير التجارة بالمرتبة الممتازة، في عام 2019، فضلاً عن  موافقة مجلس الوزراء على تكليفها بمهام الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للتنافسية.

عملت المطيري كمستشار لوزير التجارة والاستثمار، ورئيساً لمجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار- ومديرة لمكتب التحول الاستراتيجي بالهيئة العامة للاستثمار، كما عملت  كمشرف عام على لجنة تحسين أداء الأعمال في القطاع الخاص وتحفيزه للمشاركة في التنمية الاقتصادية.

كما عينت مدير لمكتب برنامج تنمية القدرات البشرية، وهو أحد برامج رؤية المملكة 2030، والتي سعت المملكة جاهدة لتنفيذها، ومن أبرز أعمالها تأسيس النموذج التشغيلي للجنة تحسين أداء الأعمال في القطاع الخاص وتحفيزه للمشاركة في التنمية الاقتصادية، التحضير لإنشاء المركز الوطني للتنافسية، الإشراف على جميع الإصلاحات الهادفة لتحسين بيئة الأعمال في المملكة العربية السعوددية وذلك بالمشاركة مع أكثر من 50 جهة حكومية، فضلاً عن عدد من المنظمات منها مجموعة البنك الدولي ومنتدى الاقتصاد العالمي.

إنجازات المطيري لم تقف عند الإنجازات والمناصب السابقة وإنما ساهمت في تطوير استراتيجية الاستثمار في الهيئة العامة للاستثمار، كما أشرفت على تنفيذ مبادرات برنامج التحول الوطني، فضلاً عن تأسيسها برنامج تنمية القدرات البشرية، إلى جانب مجموعة من المبادرات والإنجازات الأخرى التي حققتها المطيري.

نساء سعوديات تولين مناصب مهمة

إيمان المطيري ليست السعودية الوحيدة التي تولت مناصب مهمة، وإنما سبقها عدد كبير من السعوديات خلال العام الماض بتولي مناصب إدارية وقياديو، فضلاً عن تمكن أخريات من المشاركة في مسابقات رياضية اقتصرت على الرجال سابقاً.

خلال الفترة الماضية، فاجأت المملكة العربية السعودية العالم بتغيير واضح في قراراتها، خاصة فيما يخص المرأة، وأصدرت مجموعة من القرارات والأحكام التي أنصفت نساء المملكة، والتي كان آخرها القانون الذي أقرته لحماية المرأة من العنف، بإقرار عقوبتي الحبس والغرامة ضد كل من يمارس العنف ضدها.

وفي عام 2020 فاجئت المملكة العربية السعودية العالم بقرار يمنح   المرأة السعودية صلاحيات تملكها لأول مرة، بمشاركتها في تنظيم موسم الحج لهذا العام، حيث شاركت  النساء للمرة الأولى في تنظيم موسم الحج إلى جانب شرطة العاصمة المقدسة.

لم يتوقف عام 2020 عند القرارات والقوانين التي أنصفت نساء المملكة فقط، وإنما هناك قرارات أخرى تخص مناصب قيادية تولتها مجموعة من النساء لأول مرة، ومن بين هذه القرارات  كان قرار   وزير التعليم السعودي، الدكتور حمد آل الشيخ، والذي أمر  بتعيين الدكتورة ليلك الصفدي رئيساً للجامعة الإلكترونية،  لتكون بذلك أول امرأة تترأس جامعة سعودية تضم الجنسين.

وكان أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمراً ملكياً بتعيين حنان الأحمدي، بمنصب مساعد رئيس مجلس الشورى، لتصبح بذلك أول امرأة تتقلد هذا المنصب في المملكة العربية السعودية.