دنيا بطمة تستفز الجمهور بالحديث عن إرسال أموال إلى والدتها

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 مارس 2021
دنيا بطمة تستفز الجمهور بالحديث عن إرسال أموال إلى والدتها
مقالات ذات صلة
دنيا بطمة تحتفل بتصدر الترند: طبعاً رقم واحد
دنيا بطمة ترد على انتقادات تغير ملامحها الفترة الأخيرة وتوضح السبب
صور دنيا بطمة قبل وبعد التجميل: هكذا تحولت الفنانة المغربية لشخص آخر

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يجمع بين دنيا بطمة المغنية المغربية وزوجها المنتج محمد الترك حيث تحدث الترك عن طِباع دنيا وأنها تُرسل كل أموالها إلى والدتها ولا تُبقي معها أي أموال على الإطلاق، إلا أن هذا التعليق أغضب الجمهور بسبب أزمة والدة حلا الترك السيدة منى السابر.

دنيا بطمة ترسل أموالها إلى والدتها

دنيا بطمة ظهرت خلال الفيديو برفقة محمد الترك وحاول الثنائي التحدث بعفوية أمام الجمهور وخلال الحديث قال محمد الترك أن الفنانة الوحيدة في شركته التي تُنهي أعمالها وتسافر إلى والدتها فوراً هي دنيا بطمة كما أنها تُرسل لها كل أموالها ولا تُبقي معها دينار واحد فقط.

لترد دنيا بطمة أن من حقها إرسال أموالها إلى والدتها لأنها سيدة متزوجة وزوجها ينفق عليها يوفر لها كل ما تحتاج له وإلا لما تتزوج إذن إذا كانت ستستخدم أموالها الشخصية وأوضحت أن حياتها مع محمد الترك جيدة ولا تلجأ إلى أموال لذلك تُرسلها إلى والدتها.

إلا أن رد فعل الجمهور كان غاضب جداً لأنهم اعتبروا أن دنيا بطمة يحق لها إرسال أموالها إلى والدتها أما حلا الترك إذا أرسلت المال إلى والدتها تُرفع ضدها قضية ويتم الحكم عليها بالسجن، كما انتقد البعض طريقة دنيا بطمة المستفزة في الحديث عن علاقتها مع والدتها والنقد طال أيضاً محمد الترك الذي أساء إلى زوجته الأولى منى السابر.

في حين اعتبر البعض أن حلا الترك لعبة في يد والدها وزوجته دنيا بطمة وما حدث مع والدتها منى السابر كان بسبب تحريض والدها وزوجته وجدتها كما أكدت منى السابر نفسها في أكثر من مناسبة وحاولت تحسين صورة ابنتها بأكثر من طريقة.

سجن منى السابر

وكانت المحكمة البحرينية قد اتخذت  قرار بمنح منى السابر والدة حلا الترك مهلة زمنية كي تتمكن من دفع المبلغ المطلوب منها وإعادته إلى ابنتها خلال شهر ولا يتم حبسها وذلك بعد أن قدم محامي منى السابر طلب بمنحها مهلة للسداد حيث أطلق المشاهير هاشتاغ #انقذوا_منى_السابر. 

وكان عدد من مشاهير الخليج قد تضامنوا مع منى السابر وعرضوا دفع كامل المبلغ الذي يصل إلى 200 ألف ريال بحريني أي ما يعادل 100 ألف دولار أمريكي كي لا تتعرض للسجن وتم إرسال المبلغ إلى حلا الترك كي تتنازل عن القضية وبالفعل قدمت هيئة الدفاع عن منى السابر طلب مهلة لدفع المبلغ وتأجيل تنفيذ حكم الحبس بحقها.

وبالتزامن مع إطلاق هاشتاغ انقذوا منى السابر قدم لها عدد من مشاهير الخليج الدعم أبرزهم مريم حسين ووالدتها حيث أعلنت أنها حاولت التواصل مع منى بأكثر من طريقة ولم تتمكن من الحصول على رقمها وأنها مستعدة لدفع كامل المبلغ هي ووالدتها لأن منى السابر أم وتستحق أكثر من ذلك.