شكران مرتجى تكشف سبب تغير ملامحها وهل خضعت لعملية تجميل

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 07 أبريل 2021 آخر تحديث: الخميس، 08 أبريل 2021
مقالات ذات صلة
كيف تربع عادل إمام على العرش وظل في الصدارة؟
مي عمر تنفي تنازلها عن أجرها في نسل الأغراب لحل أزمة محمد سامي
أحمد السقا يرد على تصريحات مها أحمد: العشرة بتحكم الواحد

ردت الفنانة السورية، شكران مرتجي، عن الشائعات التي انطلقت الفترة الأخيرة عن خوضعها لعمليات تجميل ادت إلى تغيير كبير في ملامحها.

مرتضى مرتجى تكشف حقيقة خضوعها لعملية تجميل

وأشارت شكران مرتجى في فيديو لها عبر خاصية ستوري على تطبيق إنستجرام أنها تتعرض دائماً إلى اتهامات بإجراء عمليات تجميل جديدة وهو ما اضطرها للحديث وتوضيح حقيقة الأمر.

وأضافت أنها لم تخضع إلى عملية تجميل جديدة هذه الفترة لكن المكياج يعلب درواً أساسياً في تغيير الملامح على حد قولها بالإضافة إلى زاوية الكاميرا المأخودة.

وأطلت شجران مرتجى في فيديو على تطبيق إنستقرام اثناء وضع اللمسات النهائية لمكياجها وتستمع بالاستماع إلى أغنية حالة خاصة للفنانة أنغام وعلقت قائلة: "حالة خاصة جداً جداً.. أنغام معي بكل حالاتي".

شاهدي أيضاً: مشاهير أحبوا مظهرهم كما هو ولم يُصيبهم هوس تجميل الأنف

وأضافت: "الرد عالفيديو والتعليقات بالستوري.. مو كل صورة يعني عملية تجميل".، مؤكدة أن الشخص لا يستطيع أن يقوم بإجراء عملية تجميل كل يوم، بل يلجأ إلى تغيير ملامحه بطرق مختلفة.

وتابعت قائلة :"بعرف إنكم راح تعلقوا على الفيديو يلي راح نزله على انستغرام، إنه يا لطيف شو عاملة عمليات تجميل، فحبيت إني صورلكم قبل المكياج كيف أنا، بشان تعرفوا إنه طريقة المكياج كتير بتغير بشكل الفنانة".

وأوضحت "أكيد مو كل أسبوع بتعمل عملية تجميل في شي إسمه كونتور، في شي إسمه زاوية كاميرا، في شي إسمه رسمة عين.. هاي هي كل القصة، تمام؟".

وأنهت حديثها: "بقى أنا بشبه حالي أنا شكران مرتجى متل ما أنا بس هي عملية مكياج وشكراً".

سبب أزمة نضال الأحمدية وشكران مرتجى

وبحسب ما ذكرته تقارير فنية، فإن الأزمة الأخيرة التي اشتعلت بين نضال الأحمدية وشكران مرتجى سببها قيام الأخيرة بنشر عدة تغريدات تنتقد فيها بعض الممارسات العنصرية اللبنانية تجاه السوريين.

شاهدي أيضاً: نحافة قمر خلف تصدم الجمهور وهذا سبب فقدانها للوزن

وقد جعل هذا الأمر الإعلامية اللبنانية تصرح بأن مرتجى فلسطينية ولا تحمل الجنسية السورية، في إشارة منها إلا أنها دخل لها بما تزعمه، كما وصفتها بأنها غير مهذبة حيث قامت بحظرها.