فيديو طريف لإلهام الفضالة مع حفيدتها وإطلالتها تعرضها للانتقادات

  • تاريخ النشر: السبت، 18 يوليو 2020
إلهام الفضالة في فيديو طريف مع حفيدتها وإطلالتها تعرضها للانتقادات
مقالات ذات صلة
من هو الرجل الثاني في حياة ياسمين صبري؟
مها أحمد تبكي على الهواء وتكشف مأساة عائلتها
والد المطربة بوسي يشن هجوماً عليها ويكشف تفاصيل خلافهما

نشرت الفنانة الكويتية إلهام الفضالة فيديو طريف يجمعها بحفيدتها إلهام، عبر حسابها على انستقرام إلا أنها إطلالتها في المقطع تسببت في دخولها في مشادة مع بعض المتابعات.

إلهام الفضالة مع حفيدتها

شاركت إلهام الفضالة متابعيها بلحظات طريفة تجمعها مع حفيدتها، حيث أطلت وهي تضع الصغيرة على ساقيها، وتمزح من خلال الإمساك برجلها كتلفون وتجري مشهداً تمثيلياً تقول فيه وكأنها تتحدث في الهاتف: "الملكة قادمة"، وعلقت على المقطع قائلة: "صباح الخيرات والمسرات".


إطلالة إلهام الفضالة تعرضها للانتقادات

من ناحية أخرى، تعرضت إلهام الفضالة للانتقادات بفضل مكياجها الذي أطلت به في الفيديو الذي جمعها مع حفيدتها، حيث طلبت منها إحدى المتابعات أن تخفف من كمية المكياج التي تضعها مؤكدة لها أن البساطة رائعة قائلة لها: "ليش المكياج هذا كله البساطه احلى".

إلهام الفضالة تتعرض للانتقادات

ولكن إلهام الفضالة أكدت من خلال ردها على المتابعة أنها لا تضع مكياج بالفعل، لأنها أجرت للتو تقشير للبشرة قائلة: "لا عمري عيونج فيها شي وين المكياج ترا مسوية تقشير ما اقدر احط أي شي غير الحمرة مو حاطة لبسي نظارة عيوني".


نفي إلهام الفضالة وضعها مكياج دفع متابعة أخرى في التدخل بكتابة: "والله رسم العيون والرموش والاي شدو والروج هذا كله وش اسمه"، فردت الفنانة الكويتية عليها قائلة: "لا تحتاجين نظارة" مع وضعها وجوه "إيموجي" تضحك بشدة، ثم عادت وعلقت قائلة: "هذا لون الشاشة مسوي ظل اسود حوالين العين امس انا داشه لايف بها اللحظة لو شايفة بتعرفين وبعدين لو حاطه مكياج ما اخدته من درج بيتكم والله انتي عجيبة".

ابنة وحفيدة إلهام الفضالة
حفيدة إلهام الفضالة

يذكر أن حفيدة إلهام الفضالة كشف عن وجهها بشكل كامل منذ عدة أيام، بعد أن نشرت والدتها منى العتيبي صورة تجمعها بابنتها بعد حوالي عام كامل من ولادتها، حيث ظهرت ملامحها بوضوح لأول مرة بعد أن كان يتم نشر صورها ومقاطع فيديو لها مع إخفاء وجهها بالكامل.


كما بينت لقطات أخرى متداولة بين الجمهور عبر السوشيال ميديا عن صور جديدة للطفلة مع والدها أيضاً، ولاحظ البعض أنها لا تشبه جدتها كثيراً ولا والديها، مما جعلهم يتوقعون أنها تشبه جدها لأمها أو على الأرجح تشبه أفراد عائلة والدها، بينما قال آخرون إنها ما زالت صغيرة للغاية حتى يتم التقاط الشبه بينها وبين أي من أسرتها وأن الأمر قد يحتاج لبضع سنوات.