منى فاروق تثير الجدل مجددًا بهذا الفيديو: من حقي أعيش حياتي

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 أبريل 2021
منى فاروق تثير الجدل مجددًا بهذا الفيديو: من حقي أعيش حياتي
مقالات ذات صلة
فوز الفهد قبل وبعد: هل اختلفت ملامحها كثيراً؟
مايان السيد تشعل إنستقرام بوصلة رقص على أغنية قديمة لـ بريتني سبيرز
مقلب أحمد خميس في مشاعل الشحي كاد يؤذي عينيها

مجددًا، عادت أزمات الصور والفيديوهات، تلاحق الفنانة المصرية، منى فاروق، بعد انتشار مقطع فيديو جديد لها أعلنت فيه تعرضها للتحرش الإلكتروني في مدينة دهب بشبه جزيرة سيناء المصرية، ما أثار الجدل حولها مجددًا.

حيث نشرت منى فاروق عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، فيديو قالت خلاله: "لقد تعرضت للتنمر أثناء تواجدى فى دهب بشخص صورنى دون علمي.. هل هذا بسبب الظروف التى مريت فيها فترة من حياتي؟" في إشارة إلى القضية الشهيرة بالفيديوهات الإباحية التي انتشرت لها مع الممثلة شيماء الحاج والمخرج خالد يوسف، واتهمت بسببها بنشر الفسق والرذيلة، وظلت في محبسها أكثر من أربعة أشهر حتى تمت تبرئتها من التهم المنسوبة إليها.

ولفتت إلي أنها طلبت من الشاب هاتفه وحذفت الصور والفيديوهات الذي على الفور اعتذر وغادر المكان.

وكتبت منى فاروق، على الفيديو معلقة: "أنا من حقى أعيش حياتي، سيبوني أعيش في سلام وسيبوني أعيش بحريتي.. دع الخلق للخالق"، وأضافت: "حسبي الله ونعم الوكيل ربنا يحفظنا من الناس الشر والمرضى النفسيين".

واختتمت حديثها، قائلة:”لا للتنمر، لا للإساءة النفسية لا للتصوير بدون علم لا للتحرش الإلكتروني”.

يذكر أن منى فاروق كانت تقيم في دولة الإمارات منذ إطلاق سراحها من السجن في القضية الشهيرة بالفيديوهات الإباحية التي انتشرت لها؛ واتهمت بسببها بتهمة نشر الفسق والرذيلة، وظلت في محبسها أكثر من أربعة أشهر حتى تمت تبرئتها من التهم المنسوبة إليها.

وتعرضت منى فاروق لحملة ضغط كبيرة بسبب الفيديوهات الإباحية التي تم تسريبها لها، ما دفعها للتهديد بالانتحار، حيث ظهرت منى فاروق في بث مباشر عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل انستغرام، هددت فيه بالانتحار بسبب أنها أصبحت منبوذة منذ خروجها من السجن، واعترفت منى فاروق بوقوعها في الخطأ وأنها كانت صغيرة في العمر وقت حدوثه، مشيرة إلى أن الجميع يخطأ قائلة: " كلنا فاسدون ولا أستثني أحداً". 

منى فاروق تثير الجدل مجددًا بهذا الفيديو: من حقي أعيش حياتي

وقالت منى فاروق إنها لا تجد فرص عمل في أي مجال وليس التمثيل فقط لأن الكل قرر الابتعاد عنها بسبب أزمتها ويفضل الكثيرين عدم التقرب منها.

وعن آخر أعمالها الفنية، فقد أعلنت منى فاروق مؤخرًا، عن انضمامها لأبطال فيلم "آل هارون" مع عبير صبرى ومنذر رياحنه ومحمد عز وهاجر الشرنوبى وأحمد عبدالله محمود، وهو من إخراج معتز حسام.

يذكر أن آخر أعمال منى فاروق هو مسلسل "رحيم"، الذي عرض في رمضان 2018 وكان من بطولة الفنان ياسر جلال والفنانة نور.