أحمد فهمي وزوجته يفاجئان ابنهما بشكلهما في سن 60 ورد فعله يبكي والدته

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 30 أكتوبر 2018
أحمد فهمي وزوجته يفاجئان ابنهما بشكلهما في سن 60 ورد فعله يبكي والدته
مقالات ذات صلة
لحظة انفعال شهيرة على الهواء بسبب شائعة مغرضة عن زوجها محمود ياسين
مشاهير تعرضوا للإحراج أمام الكاميرا بسبب تصرفات أقرب الناس إليهم
فيديو سامح الصريطي يكشف مرض طليقته نادية فهمي بعد وضعها في دار المسنين

فاجأ الفنان أحمد فهمي وزوجته أميرة فراج ابنهما عمر بملامحهما في سن 60، وذلك خلال وجودهما ضيفي برنامج "حكايتي مع الزمان".

أكد ابن أحمد فهمي لوالده أن ملامحه لم تتغير كثيراً وهو في سن الـ 60، وأن التجاعيد لم تحفر وجه مثلما كان يظن، مضيفاً أن التغيير الذي طرأ عليه هو أن شعره لم يعد كثيفاً مثل سابق.

وعندما جاءت الكاميرا على وجه أميرة فراج، أكد لها ابنها أنها هي الأخرى لم تتغير ملامحها، وأنها تبدو مثل شكلها كثيراً، ليخبره والده أنهم الآن سوف يتخيلون أن السنوات مرت وأنه في أمريكا يدرس الطب وتزوج ولديه ابنة تدعى "نور".

وفي هذه اللحظة، لم تتمالك أميرة فراج دموعها لتبكي بحرقة فور سماعها هذا التخيل، وأنها هي ووالده غنيا له في حفل زفافه، وبدوره فقد ابنها تماسكه وبدا عليه التأثر الشديد.

ومثلما تخللت الحلقة تفاصيل مؤثرة أيضاً ضمت قصص طريفة، جاءت في اللحظة التي سردت فيها أميرة فراج كيف تعرفت على أحمد فهمي، قائلة: "بأنهما تعرفا في الأوبرا، حيث أنها كانت تبلغ وقتها 18 عاماً وتغني في كورال الأطفال، وهو كان عازفاً".

وأضافت أميرة فراج: "أنها لاحظت وقتها أن أحمد فهمي ينظر إليها كثيراً، ومن ثم حدث التعارف بينهما، وهنا تدخل هو بدوره ليقول أنها لفتت نظره في هذا اليوم نظراً لأن ملامحها كانت متعبة ولديها رغبة في النوم على عكس زملائها في الفرقة".