أضرار نظام الكيتو دايت

  • تاريخ النشر: الأحد، 06 سبتمبر 2020 آخر تحديث: الخميس، 22 أكتوبر 2020
أضرار نظام الكيتو دايت
مقالات ذات صلة
أنواع الرجيم الأعلى بحثا في عام 2020
صداع الكيتو
أيهما أفضل رجيم اللو كارب دايت أم الكيتو دايت؟

نظام الكيتو هو أحد الأنظمة الغذائية التي برزت وانتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة بسبب قدرته على فقدان الوزن، وهو نظام يعتمد على تناول ما يقارب من 70% من الطعام من الدهون بهدف تحويل نظام إنتاج الطاقة في الجسم من حرق الجلوكوز إلى حرق الأجسام الكيتونية، وهو ما يساهم في حرق الدهون المخزنة، ولكن هناك أضرار لنظام الكيتو دايت وهو قد لا يناسب الجميع.

أضرار نظام الكيتوص الغذائي:

يمكن أن يسبب اتباع نظام الكيتو دون معرفة جيدة أو المتابعة مع أخصائي تغذية، والذي غالباً ما سيقوم بعمل فحوصات طبية لتحديد إن كانت هناك مخاطر على الجسم:

  • زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والكلى: يسبب اتباع الكيتو فقدان كبير للشوارد في الجسم كالصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم، ويسبب التبول الكبير والمتكرر، مما قد يؤدي إلى زيادة خطر قصور الكلية، كما يؤثر نقصان الأملاح في الجسم على القلب وقد يسبب عدم انتظامنبضاته.

  • الإسهال: يصيب متبعي الكيتو الإسهال بسبب نقص تناول الأطعمة الغنية بالألياف بكميات مناسبة كالخضراوات.

  • إنفلونزا الكيتو: تحدث في الفترة الأولى من اتباع نظام الكيتو نتيجة قلة الكربوهيدرات وانتقال الجسم ليتكيف مع الحالة الجديدة، فيصاب الشخص بتعب وقيء وغثيان وصداع.

  • انخفاض الكتلة العضلية: وهي من الأمور المهمة عند فقدان الوزن، في الوضع السليم يجب أن يفقد الجسم الدهون بنسب أعلى من العضلات، ولكن لأن طبيعة الطعام الكيتوني ترتكز على الدهون مع القليل من البروتين، فإن الجسم سيفقد الكتلة العضلية بنسبة أعلى.

أضرار نظام الكيتو للنساء:

بالرغم من أن نظام الكيتو آمن لمعظم النساء كما أظهرت النتائج والدراسات، إلا أنه قد يؤثر سلباً على انتظام الدورة الشهرية لدى بعض النساء، وقد يحدث أن يتفاقم الأمر ويسبب انقطاع الدورة الشهرية لمدة طويلة وهو ما يعرف بانقطاع الطمث.

لذا في حال لاحظت أن الدورة الشهرية لديك تتأثر مع اتباع نظام الكيتو فمن الأفضل أن تزيدي من نسبة الكربوهيدرات، غالباً ما تحتاجين إلى زيادة بمقدار 15-30% أي ما يعادل 75-150 غرام تقريباً.

أضرار الكيتو دايت على الكبد:

بالرغم من انتشار الكثير من الكلام حول أضرار الكيتو دايت على الكبد، وأنه قد يسبب مرض الكبد الدهني غير الكحولي، إلا أن في الحقيقة تشير الدراسات والتجارب إلى أن الكيتو دايت قد يكون مفيد في حماية الكبد من المرض.

تختلف أسباب مرض الكبد الدهني ولكن تعتبر بعض الحالات الصحية عوامل خطر تزيد من فرص الإصابة به، وهي تشمل مرض السكري من النوع الثاني والسمنة، وكذلك ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية.

كما يرتبط المرض بمقاومة الإنسولين في الجسم، حيث تسبب مقاومة الإنسولين ارتفاع السكر في الدم فيقوم الجسم بتحويل الجلوكوز في الدم إلى الكبد.

في الخلاصة نود القول أن هناك دراسات حديثة أشارت إلى أن أي نظام منخفض الكربوهيدرات والسكر ومن بينها الكيتو هي أنظمة تحسن من كمية الدهون في الكبد، حيث أشارت الدراسات أن زيادة محتوى الطعام من الكربوهيدرات هو ما يزيد من فرص تراكم الدهون على الكبد والإصابة بالكبد الدهني، خاصة وأنها وجبات تزيد من مقاومة الإنسولين في الجسم.

الوقاية من أضرار نظام الكيتو:

هناك عدة طرق تساعدك على الوقاية أو تجنب الأضرار التي تحدث بسبب الكيتو دايت والتخفيف منها:

  • إنفلونزا الكيتو والجفاف: تنتج هذه الأعراض من الفقدان الكبير للماء والأملاح في الجسم، يمكنك تعويض الماء المفقود وتجنب الجفاف بشرب كميات وفيرة منه، بالإضافة إلى شرب المحلول الكيتوني لتعويض الشوارد، وهو يتكون من نصف لتر ماء مع ملعقة صغيرة من ملح الهملايا وعصير نصف ليمونة، بالإضافة لملعقة خل تفاح.
  • الدوخة والنعاس والتعب: يمكن أن يساعد تناول بعض الخضار الورقية وهي مسموحة في الكيتو، حيث تمنح الجسم المعادن كالمغنيسيوم والبوتاسيوم.
  • الإمساك: يمكن أن يسبب انخفاض الكربوهيدرات والجفاف إلى الإصابة بالإمساك، يمكنك حل المشكلة بالإكثار من الخضراوات غير النشوية والغنية بالألياف.
  • الإسهال: في كثير من الأحيان يحدث الإسهال في حال تناولت كمية أعلى من البروتين مع دهون أقل، خاصة إن كانت دهون غير صحية، لذا يجب زيادة كميات الدهون الصحية في الطعام، وكذلك الخضراوات الورقية الغنية بالألياف.

تشمل أضرار نظام الكتيو دايت بعض المشاكل الصحية التي تختلف في حدتها من شخص لآخر، ولكن معظمها مؤقت ويمكن تجنبه باتخاذ الإجراءات الوقائية التي أشرنا لها، ولكن في حال تأثرت بها الدورة الشهرية لديك، يجب أن تتوقفي عن الكيتو دايت واستشارة الطبيب.

[1] مقال هل الكيتو مفيد أو مضر للكبد؟ المنشور على موقع medium.