الدموع تغلب ليلى السلمان على الهواء.. وتحزن محبيها بما اعترفت به علناً

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 12 فبراير 2020
الدموع تغلب ليلى السلمان على الهواء.. وتحزن محبيها بما اعترفت به علناً
مقالات ذات صلة
لقطات ترصد تلف منزل وعد السعودية بسبب انفجار بيروت: وأروى تبكي بحرقة
اشتعال السباق بين مرزوقة وأبو قحط ونوادٍ رياضية تعلن دعمها
الإعلامي السعودي محمد الشهري يثير الجدل بكلامه عن علاج فيروس كورونا

غلبت الدموع ليلى السلمان على الهواء خلال استضافتها مؤخراً ضمن أحدث حلقات برنامج "ع السيف" حيث أحزنت الفنانة الكويتية محبيها بما اعترفت به علناً.

وعبرت ليلى السلمان عن حزنها لعدم ظهورها مؤخراً في الأعمال الفنية الكويتية بعد أن ظلت لآخر 10 سنوات تعمل في المملكة العربية السعودية من خلال أعمال شهيرة منها "العاصوف".

ونفت ليلى السلمان الشائعات والتقارير التي لفتت إلى أنها تركت الكويت وهاجرت للسعودية، مؤكدة أن منزلها في الكويت وحياتها في الكويت، لدرجة أن جمهورها السعودي يقول لها "إنت سعودية مزيفة"، لكنها دخلت في نوبة من البكاء بسبب عدم عرض أي عمل درامي كويتي عليها في الفترة الأخيرة على الرغم من علاقاتها الجيدة بأفراد الوسط الفني من منتجين وممثلين.

وقالت ليلى السلمان في البرنامج: "أنا مضايقة من شيء واحد فقط وهو أنه للأسف الكويت نسيت ليلى سلمان.. مع إن الكويت عزيزة على قلبي وطفولتي وشبابي وعمري كله فيها. الإنسان يشوف رزقه في أي بلد ويروح وأنا اشتغلت كذا عمل في عمان والإمارات واشتغلت باقي الشغل في السعودية.. طبيعي أي شخص ما يجيله شغل حتى لو كان ابن الديرة بيروح يدور على رزقه في مكان تاني”.

وفي النهاية أكدت ليلى السلمان أنها موجودة إذا تم عرض أي عمل جديد عليها، لكنها لن تستجدي عملاً من المنتجين لأنها تشعر أن هذا التصرف سيحرجها.