انتقاد بوراك أوزجيفيت بسبب ما كشفته زوجته فهرية إفجان عن حجرهما صحياً

  • تاريخ النشر: الجمعة، 27 مارس 2020 آخر تحديث: الخميس، 26 مارس 2020
انتقاد بوراك أوزجيفيت بسبب ما كشفته زوجته فهرية إفجان عن حجرهما صحياً
مقالات ذات صلة
لقطات تبين هدية بوراك أوزجيفيت الفاخرة لزوجته.. وهذا سعرها الباهظ
بثينة الرئيسي تمتنع عن تلقي لقاح كورونا بعد وفاة مشاري البلام
هند البلوشي تعلن إصابة علي يوسف بكورونا: هل تأكيد لزواج الثنائي؟

تعرض بوراك أوزجيفيت للانتقاد بسبب ما كشفته زوجته فهرية إفجان عن طريقة تطبيقه للحجره الصحي خوفاً من انتشار عدوى فيروس كورونا، حيث تم تسريب كافة التفاصيل عبر وسائل الإعلام التركية.

انتقاد بوراك أوزجيفيت بسبب موقفه من الحجر الصحي

ونقلت الصحف التركية تصريحات للنجمة التركية فهرية أفجان اعترفت من خلالها أن زوجها بوراك أوزجيفيت لا يتقيد بالحجر المنزلي ويخرج في الوقت الذي يريده رغم الظروف الصعبة التي تمر بها تركيا من انتشار لفيروس كورونا، وذلك على الرغم من اختيار وزارة الصحة التركية لهما كثنائي للمشاركة في حملة توعية لدفع المواطنين للالتزام بالعزل المنزلي ومنع الاختلاط.

وكتبت فهرية إفجان في تصريحاتها: "بوراك لا يستمع إلي، وأريده أن يسمع نصيحته أولا قبل أن ينصح جمهوره الذي يحبه ويثق به.. ابق جانبي حبيبي ولا تخرج من منزلنا فلا داعي الآن لمشاريعك، أخاف عليك كثيرا مثل طفلنا".

ورغم أن بطلة مسلسل "حتى الممات" ألمحت إلى عدم تقيد زوجها بمواعيد حظر التجول والعزل المنزلي نتيجة انشغاله بالعمل على مسلسله "قيامة عثمان"، إلا أن بوراك أوزجيفيت تعرض لانتقادات من جانب رواد السوشيال ميديا

فهرية إفجان تساند زوجها بوراك أوزجيفيت

وفي محاولة واضحة لمساندة زوجها، نشرت النجمة التركية صورة جديدة تجمعها بزوجها من داخل المنزل، حيث ظهرت هي ممسكة بكتاب، بينما كان هو يراجع بعض صفحات سيناريو مسلسله "قيامة عثمان"، حيث علقت على الصورة بقولها: "ابق بالمنزل وكن سالماً".

فهرية وبوراك أوزجيفيت

هذه الصورة أعاد وزير الصحة التركي فخر الدين كوجا نشرها عبر حسابه على تويتر، وعلق عليها بقوله: "فهرية افجان وبوراك اوزجيفيت يقولون الحياة موجودة في البيت. أشكرهما على دعمهم لحملتنا".

فهرية إفجان وابنها كاران

وكانت فهرية إفجان قد وضعت ابنها الوحيد كاران في المستشفى الأمريكي في اسطنبول منتصف شهر أبريل الماضي، وحصلت بعدها على عطلة طويلة وابتعدت عن العمل الفني لرعاية مولودها، برغم ظهورها في بعض الحملات الدعائية.