رهف القنون ترد على الانتقادات التي تعرضت لها بعد صورها مع زوجها وابنها

  • الخميس، 16 يوليو 2020 الخميس، 16 يوليو 2020
رهف القنون ترد على الانتقادات التي تعرضت لها بعد صورها مع زوجها وابنها

علقت رهف القنون على الانتقادات الحادة التي تعرضت لها مؤخراً بعد نشرها صورها مع زوجها وابنها، وظهورها كذلك بالبكيني في صور جريئة.

رهف القنون ترد على الانتقادات التي تعرضت لها

وذكرت رهف القنون في مقطع فيديو إنها بالفعل قد حصلت على حريتها في تحديد اختياراتها الشخصية، مبدية اندهاشها ممن يقصرون الحرية التي كانت تسعى إليها على أنها فقط تتمثل في الزواج والانجاب، خاصة بعد ما تردد عن أنها تزوجت بالطريقة التقليدية بعد كل ما قالته عن أنها تسعى للتخلص من القيود الاجتماعية البالية بالسفر إلى كندا. 

قالت رهف القنون: "فضل شي عملته لنفسي من جيت كندا إني اختفيت عن السوشال ميديا اخذت وقت أصير رهف جديدة روحيًا وعقليًا، بس رجعت للسوشال ميديا أحس اني مصدومة أن في ناس كذا عايشين معنا انت قاعد تستنزف طاقة سلبية من نفسك وانت تدخل بحياتي أنت ما تجرحني انا ما انجرح طالما ما تقدر تخرب حياتي أنا والي أحبهم أنتا ولا شي". 

وأكملت الشابة السعودية الفارة إلى كندا: "المسألة مو زواج ولا إنجاب المسألة إن القرار بيدي أنا، هذا قراري أخيرًا لما قابلت الشخص الي أحبه الي يغذيني عقليًا روحيًا وجسديًا ويعززني وفخور فيني هذا الي أبيه".

كلمات رهف القنون تزامنت مع انتقادات حادة تعرضت لها لظهورها بالبكيني مع زوجها وكذلك تقبيلها له في لقطات جريئة.


المسألة مو زواج ولا إنجاب المسألة إن القرار بيدي أنا، هذا قراري أخيرًا لما قابلت الشخص الي أحبه الي يغذيني عقليًا روحيًا وجسديًا ويعززني وفخور فيني هذا الي أبيه

رهف القنون وزوجها وابنها

ونشرت رهف القنون مؤخراً صورة عبر حسابها على "انستقرام" برفقة زوجها راندي وابنها الذي وضعته منذ أسابيع قليلة، حيث أطلت بشعر مجدول بطريقة أفريقية ربما تعكس جذور زوجها صاحب البشرة السمراء، حيث علقت على منشورها بقولها: "احب أن أقضي بقية حياتي معك، وتربية طفلنا ليكون قويا مثلنا، أحبك راندي وسأبقى أحبك".

وبينت الصورة عن الوشم الذي تضعه الناشطة السعودية المهاجرة إلى كندا، بينما أطل زوجها بلقطة عاطفية وهو يحتضن ابنهما الوحيد.

زوج رهف القنون وابنها

ونشرت الناشطة السعودية رهف القنون بداية الشهر الجاري الصورة الأولى لزوجها وابنها، عندما تصدر حسابها على "سناب شات" صورة رجل أسمر البشرة يحمل طفلاً صغيراً، بينما حرصت على إبقاء ملامح وجهيهما محجوبة عن الصورة. 

وكتبت رهف القنون منشوراً عبر حسابها على "سناب شات"، علقت من خلاله على الانتقادات الموجهة لها بعد إنجاب طفلها الأول في كندا بقولها: "أتمنى ذوليك اللي يحسبوني برجع السعودية يبطلون يتكلمون مستقرة وعندي زوج وطفل كلمت أحد من أهلي قبل شهر ويعرفون كل شيء ولا حتى سألوني أرجع.. قالوا لي كلمة: (كملي حياتك هناك بما إنك مستقرة) انتوا ويش مزعلكم وشايلين همي وهم أهلي"، موضحة أن عائلتها ترفض عودتها للسعودية.

هروب رهف القنون

وبدأت رحلة هروب السعودية رهف القنون من أسرتها المقيمة بالكويت لتايلاند منذ عام تقريباً، حيث أعلنت أنها كانت تتعرض للتعنيف الأسرى، ثم تم استقبالها بعد ذلك في كندا لتستقر بها، إذ صاحب ما فعلته حملة هجوم ضدها بعد أن أعلنت تخليها عن الإسلام.