مخالفة ميغان ماركل للقواعد الملكية تجبر الأمير ويليام على تصرف حاسم

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 نوفمبر 2018
مخالفة ميغان ماركل للقواعد الملكية تجبر الأمير ويليام على تصرف حاسم
مقالات ذات صلة
وصفها بالمتسلقة: تصريحات نارية من صديق ميغان ماركل
تاج الزفاف: قصة جديدة وراء ترك الأمير هاري وميغان للقصر الملكي
ميغان ماركل تستفز الملكة إليزابيث بهذه الإطلالة التي تحمل بعض الرسائل

أجبرت تصرفات ميغان ماركل المخالفة للقواعد الملكية الأمير ويليام شقيق زوجها الأمير هاري على القيام بتصرف صادم وغير مسبوق، مما دفع البعض إلى انتقادها واتهامها بزرع بذور الخلافات والخصام بين الشقيقين.

شاهدي أيضاً: الملكة إليزابيث تمنح ميغان ماركل امتيازاً لم تناله أبداً كيت ميدلتون

وكان الأمير ويليام المصنف ثانياً على وراثة عرش المملكة المتحدة خلف والده الأمير تشارلز قد قرر بشكل مفاجئ فصل مكتبه في قصر كينغستون عن مكتب شقيقه الأمير هاري المصنف خامساً، ليحصل كلاً منهما لأول مرة على مكتب منفصل، وذلك بحسب صحيفة The Sunday Times.

وذكرت التقارير الصحفية أن الأمير ويليام قد أصر على القيام بهذا التصرف بسبب اهتمامات ميغان ماركل الخاصة بقضايا المرأة وحرصها على إلقاء خطب توعوية في هذا الشأن، كان آخرها في أستراليا حيث ألقت 3 خطب، وهو ما يخالف القواعد الملكية التي تفرض على أفراد العائلة المالكة عدم التعبير علنياً عن آرائهم في بعض القضايا السياسية والاجتماعية.

قد يعجبك أيضاً: ميغان ماركل تكشف بشكل علني عن مهنتها الأولى قبل التمثيل ومقابلة زوجها الأمير هاري

وتقول التقارير أيضاً إن اهتمامات ميغان ماركل لا تماثل ما يهتم به الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون، ولذلك قرر دوق كامبريدج نقل مكتبه بعيداً عن مكتب شقيقه، حيث بدأ البعض يتهم ميغان ماركل بتغيير ديناميكية العلاقات داخل العائلة المالكة والتسبب في انفصال الشقيقين اللذين تربطهما علاقة قوية للغاية منذ توفت والدتهما الأميرة ديانا وهما في سن صغيرة.

بينما ذكرت مجلة People الأمريكية أن هذا التغيير كان محتماً من البداية، لأنه عند تنازل الملكة إليزابيث عن العرش لابنها الأمير تشارلز، فإن الأمير ويليام سيصبح هو ولي العهد وأمير ويلز وبالتالي ستزداد مهامه تعقيداً.