سمير صبري يحكي قصة إلغاء برنامجه بسبب استضافته لفيفي عبده

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 22 يوليو 2020
سمير صبري يحكي قصة إلغاء برنامجه بسبب فيفي عبده
مقالات ذات صلة
بالحجاب ورسالة لإلهام شاهين: فيفي عبده تثير الجدل بأحدث فيديوهاتها
فيفي عبده تنشر صورة لابنتها من غرفة الولادة
برغم الحزن العام: 3 نجوم مصريين يحتفلون بفرحة بضم أطفال جدد لعائلاتهم

سرد سمير صبري قصة إلغاء برنامجه "النادي الدولي" بسبب استضافته للفنانة فيفي عبده، حيث كشف التفاصيل عندما حل ضيفاً على الإعلامي وائل الإبراشي في برنامجه "التاسعة".

سمير صبري يحكي قصة إلغاء برنامجه بسبب استضافته لفيفي عبده

كان الإعلامي وائل الإبراشي قد سأل سمير صبري عما إذا برنامج "النادي الدولي" قد تم إيقافه بالفعل بسبب تصريح فيفي عبده الذي قالت فيه: "أنا من قرية ميت أبو الكوم" وهي نفس مسقط رأس الرئيس الراحل أنور السادات. 

ورد الفنان سمير صبري بقوله: "كل ده أقاويل غير حقيقية. حصل الإيقاف لأسباب أخرى، حيث كان هناك خلافات بيني وبين وزير الإعلام اللي كان موجود، أنا اشتغلت مع 12 وزير، وأحدهم كان بيني وبينه ما صنع الحداد". 

وشرح الفنان المصري أنه قد التقى ببعض رموز المعارضة على خلفية قرار السادات باعتزامه إعادة الأحزاب السياسية، غير أن وزير الإعلام رفض نشر تلك اللقاءات، واستمر الخلاف بينه وبين وزير الإعلام الذي رفض ذكر اسمه. 

وأكد سمير صبري أنه أحد نواب مجلس الشعب قد طلب استضافة الفنانة الاستعراضية الصاعدة فيفي عبده ضمن برنامجه، وبالفعل بدأ في محاورتها، وقالت تصريحاتها حول كونها تعلمت الرقص في قريتها "ميت أبو الكوم"، لكنه كان ينتظر إشارة المخرج لإعادة تسجيل اللقاء، وبالفعل بدأ في إعادة تسجيل اللقاء، وبعدها طلب من المخرج حذف الجزء الأول من اللقاء، وأخبره المخرج بأنه سيقوم بإقتطاعه بالفعل، وهو ما لم يحدث، وتم عرض الحلقة، ثم قرر الوزير إيقاف البرنامج، لكن الرئيس السادات قرر إلغاء القرار وإعادة البرنامج.

سمير صبري يثير الجدل

وكان سمير صبري قد تعرض لانتقادات حادة بسبب تداول صور له وهو يتجاهل بائعة مناديل ويرفض الشراء منها، حيث استنكر بشدة الاتهامات الموجهة له مؤكداً أن الواقعة غير صحيحة.