شكوك حول حمل فوز الفهد بسبب تعليقها العفوي في مقطع فيديو

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 21 يوليو 2020
شكوك حول حمل فوز الفهد بسبب تعليقها العفوي في مقطع فيديو
مقالات ذات صلة
علا غانم تكشف عن سبب غريب وراء عودتها لمصر وتتحدث عن اعتزالها
حكم نهائي على جمال النجادة في تهمة الإساءة لرجال القضاء
ميار الببلاوى تجري عملية جراحية وتطمئن جمهورها

أثيرت شكوك حول حمل فوز الفهد بسبب تعليقها العفوي في مقطع فيديو تم تداوله على نطاق واسع وسط تلميحات بأنها حاولت إخفاء خبر حملها عن عمد

شكوك حول حمل فوز الفهد

وكانت الفاشينيستا الكويتية فوز الفهد قد أطلت مؤخراً عبر مقطع فيديو، تحدثت من خلاله عن الضغط العصبي الذي تعرضت له حتى أصيبت بمرض القولون العصبي وبدا جسمها يبدو منتفخاً حتى أن وزنها قد زاد أيضاً وعليها أن تنقص مقدار 2 ونصف كيلو غراماً من وزنها خلال الفترة المقبلة.

وبرغم أن فوز الفهد قصدت إلقاء الضوء على تأثرها جسدياً بالإجهاد المصاحب للتصوير المتكرر للمنتجات التي تعلن عنها، إلا أن البعض حاول تفسير الأمر بأنها حامل، مبررين توقعهم هذا بأنها عندما انتبهت لذلة لسانها حاولت إخفاء الأمر بدعوى أنها مصابة بمرض القولون العصبي. 

وحتى الآن لم تعلق فوز الفهد على الأمر بشكل صريح، وهو ما زاد البلبلة بين محبيها الذين طالبوا في تعليقاتهم بأن تستجيب بسرعة لتلك الشائعات وترد عليها بشكل حاسم كاشفة حقيقة حملها بوضوح. 

زواج فوز الفهد

واحتفلت الفاشينيستا الكويتية منتصف شهر مارس الماضي بزفافها بشكل مفاجئ إلى عريسها رجل الأعمال أحمد الصراف في حفل بسيط ضم الأسرتين، وذلك اتباعاً للإجراءات الاحترازية المتبعة لمحاربة فيروس كورونا بمنع التجمعات.

وظهرت فوز الفهد في زفافها بجمبسوت تشبه فستان الزفاف، وهي من الشيفون الأبيض المطرز، حيث أعلنت لمحبيها أنها ألغت الكثير من الترتيبات تنفيذاً لقوانين الدولة لمقاومة انتشار عدوى فيروس كورونا، حيث أقامت حفلاً بسيطاً اقتصر على الحضور العائلي فقط.

ورغم حرص فوز الفهد على إخفاء هوية عريسها وعدم إظهار شكله عبر السوشيال ميديا، إلا أنها نشرت صورة لدعوة الزفاف التي أظهرت اسمه ولقب عائلته بوضوح، وهو رجل الأعمال الشاب عبداللطيف أحمد الصراف، وهو حفيد رجل الأعمال عبداللطيف الصراف، حيث ذكرت بعض التقارير أن والدة العريس عارضت الزواج بسبب فارق السن بينهما، إلا أن فوز الفهد أعلنت لاحقاً أن زوجها ليس أصغر منها من الأساس وليس صحيحاً ما أشيع من أنه يصغرها بنحو 8 سنوات.

أزياء فوز الفهد 

وتتنوع أزياء فوز الفهد ما بين العملي والكلاسيكي، وما يناسب الإطلالات اليومية وكذلك السهرات، حتى أنها اختارت أيضاً بعض الإطلالات الخاصة بملابس البحر.

ولا تخلو خزانة الفاشينيستا الكويتية من التيشيرت بتصميمات متنوعة، حيث نسقته مع بنطلون الدنيم بأنماط عصرية متعددة تبين حيويتها وبساطتها.

لكنها اختارت أيضاً أزياء أخرى بأقمشة متنوعة مثل الشيفون والحرير والساتان واللاسيه وحتى الكتان المريح، كما تنوعت التصميمات بين الفساتين الفضفاضة وأخرى محددة للجسم، وكذلك البنطلونات والبلوزات الأنيقة التي تزيدها أنوثة وحيوية.