مطالبات بمقاطعته وتحقيق رسمي: تطورات أزمة صور محمد رمضان تتلاحق

  • تاريخ النشر: منذ يومين
مطالبات بمقاطعته وتحقيق رسمي: تطورات أزمة صور محمد رمضان تتلاحق
مقالات ذات صلة
أول تحرك قضائي ضد محمد رمضان وهكذا رد
مشاهير هاجموا محمد رمضان بعد صورته مع المغني الاسرائيلي
أحمد الفيشاوي يضرب محمد رمضان في أغنية "نمبر 2"

تصدر اسم الفنان محمد رمضان، قوائم الأكثر بحثا عبر محرك جوجل ومنصات التواصل الاجتماعي، عقب أزمة نشر ثلاث صور له تجمعه بفنان إسرائيلي. 

محمد رمضان يثير غضب جمهوره 

انتقد الكثيرون رمضان بسبب هذه الصور، ووصف البعض الأمر بأنه تصرف غير لائق منه ولا يتناسب مع الصورة التي يحاول الظهور بها بأنه فنان الطبقة المتوسطة، وأكد عدد كبير من المتابعين أنه سيخسر الكثير من جماهيره وشعبيته بعد هذه الصور. 

الصور التي نُشرت أثارت حالة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة بعد أن أعيد نشرها مرة أخرى على بعض صفحات التواصل الإسرائيلية، وجاءت التعليقات منتقدة محمد رمضان وأعماله، من بينها: "أنت سبب ضياع جيل كامل وجاي تكملها"، بينما علق أحد المتابعين:" "أنا عمري ما شوفت موهبة في محمد رمضان، زمان كان في ممثلين من العيار الثقيل أعمالهم تركت بصمة مميزة على مدار سنوات طويلة أهم حاجة كانوا بيفكروا فيها انها تكون اعمال لها قيمة ورساله للجمهور عمرهم ما اشترطوا اجر معين واختلفوا اسم مين يجي قبل مين، ولا حد قال على نفسه نمبر 1".

محمد رمضان يرد على الهجوم 

الرد الأول جاء من محمد رمضان بتسجيل صوتي عبر حسابه على تطبيق إنستجرام، ولكنه سرعان ما قام بحذفه عقب تزايد الضجة المثارة على مواقع التواصل الاجتماعي. 

التعليق جاء على الصورة من رمضان قائلاً:" لا أعلم ولا أسأل جنسية كل واحد بيتصور معايا، أي إنسان بيتصور معايا ما دام بشر بتصور معاه، عمري في حياتي لا بسأله لا على لونه ولا دينه ولا جنسيته، كلنا بشر". 

وعاد رمضان مرة أخرى لنشر رداً أخر على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، ثم نشر فيديو آخر من الحفل الذي التقطت فيه الصور معلقاً: "ما فيش مجال أسأل كل واحد عن هويته ولونه وجنسيته ودينه، قال تعالى لكم دينكم ولي دين". 

مطالبات بمقاطعته وتحقيق رسمي: تطورات أزمة صور محمد رمضان تتلاحق

استدعاء محمد رمضان للتحقيق في النقابة  

وتدخل أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية بمصر في الأزمة معلقاً على صور محمد رمضان، موضحاً أنه تواصل معه عبر الهاتف وأكد له أنه لم يكن يعلم بهوية الأشخاص الذين التقط معهم الصور، متابعاً: "قالي أقسم بالله ما أعرف ده مين، كنت في بلد عربي والتقطت هذه الصورة، ولم يكن يعرف أن الشخص الذي التقط معه الصورة إسرائيلي". 

وأردف: "لا أعتقد أن ذكاء محمد رمضان سيخونه، محمد مش بالغباء ده عشان يتصور مع إسرائيلي"، مشيرا إلى أنه سيستدعي رمضان رسميا إلى النقابة ويطالبه بنشر بيان رسمي لإيضاح الحقيقة. 

وكان أخر أعمال محمد رمضان كليب يا حبيبي الذي حقق 49 مليوناً و652 ألف مشاهدة بعد طرحها عبر قناته الرسمية على موقع الفيديوهات يوتيوب في 6 سبتمبر الماضي.