والدة حلا الترك توجه رسالة جديدة تثير التعاطف معها لهذا السبب

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 فبراير 2021
والدة حلا الترك توجه رسالة جديدة تثير التعاطف معها لهذا السبب
مقالات ذات صلة
حلا الترك تثير الجدل بأول تعليق لها عقب حبس والدتها وتتعرض لهجوم واسع
منى السابر تكشف حقيقة زواجها مرة أخرى بعد أزمتها مع حلا الترك
زينب العسكري تدافع عن نفسها وتكشف سبب دعمها لحلا الترك

نشرت منى السابر والدة حلا الترك رسالة جديدة اثارت تعاطف الجمهور معها خاصة بعد أن كشفت عن طلب ابنتها حلا الترك للحصانة في المحكمة.

منى السابر تعبر عن شوقها لنجلها

وعبرت منى السابر في رسالتها عن اشتياقها لابنها الأكبر بمناسبة عيد ميلاده وذلك من خلال حسابها الخاص على تطبيق الصور والفيديوهات إنستجرام بصورة جمعتهما معاً.

ووجهت منى السابر رسالة له قالت فيها :"شكرا يا رب لأنن ولدتك، أحببتك ومازلت، وسأفعل دائما، أمك، يوم عيد ميلادك سعيد".

الرسالة أثارت اهتمام كثير من المتابعين وأبدى كثير منهم التعاطف معها خاصة بعد ما تمر به منى السابر في الفترة الأخيرة مشيرين إلى أنه لا بد من أن تنتهي هذه القضية على خير بالنسبة إليها. ودعا آخرون حلا للعودة إلى والدتها متهمين إياها بالعقوق.

والدة حلا الترك توجه رسالة جديدة تثير التعاطف معها لهذا السبب

وجاءت بعض التعليقات :"مصيره يكبر ويعقل ويحن ويرجع لأمه" و" الله يحنن قلبه عليك هو وأخته ويردهم لك" و" انتِ أم عظيمة مهما حصل بينك وبين عيالك" و" شو ردك يا منى على الحصانة يلي طلبتها حلا الترك بتحسي إنها مهددة وهاد القرار مو بإرادتها؟".

والدة حلا الترك تكشف تفاصيل صادمة في قضيتها

شهدت أزمة حلا الترك تطورات صادمة في الفترة الأخيرة بعد أن فاجئت منى السابر متابعيها بفيديو خرجت فيه تكشف عن أحدث التطورات في أزمتها مع الفنان المغربية الشابة، حيث بكت السابر معبرة عن صدمتها من تطور الأحداث، خاصة بعد أن طلبت ابنتها الحصانة للحماية منها.

ونشرت منى السابر فيديو في حسابها الشخصي على تطبيق سناب شات، كشفت فيه عن أن حلا الترك طلبت من المحكمة، اليوم، الحصانة، وكانت السابر تتحدث وفي خلفية حديثها أغنية الفنانة إليسا "مصدومة".

وقالت منى السابر في حديثها: "الأم مش بتفكر بطريقة عاطفية، بس بعد اللي شفته اليوم أحس إنه خلاص ما في أمل، لأنه أحس إن مو قادرة أصق اللي قاعد يصير، أنا من أسبوعين جاتلي حلا، وباستني وقالتلي ماما أنا مستحيل أن  أتسبب في آذيتك، واليوم صدمت منها ومن موقفها ومن أقوالها".

 وعبرت منى السابر عن صدمتها من طلب حلا الترك للحصانة قائلة: "للأسف، اللي صدمني، إن بنتي بتقول إنها تبغي حصانة، حصان من من! من أمها، ألمشكلة إني حتى لما طلبت أن أجمع المبلغ، ما عاطوني موافقة أن أجمع المبلغ، الناس قد إيش قادرة تساعدني، لكن ما عطوني موافقة أمنية إني أجمع المبلغ علشان أخلص من ها الموضوع.. مصدومة من كل شي عم بيصير".

واختتمت منى السابر حديثها قائلة: "إن شاء الله خير، أنا حتى لو كان الموقف بيديني أو بيصير أي شي سواء زين أو مو كان كويس، في النهاية، ها الشيء بيصير علشان الواحد يعرف شو مصيره يعني.. ناس كتير بتسرق وبتنصب وبتكذب، لكن ما بعرف، إن الناس فيه وراهم وسطات وناس لا، بس أم مرت في ظرف وكانت قاعدة بتصرف على أولادها وبتدبر أمورها تدان".

في ختام رسالتها، ناشدت منى السابر القضاء قائلة: "أنا آمل بالقضاء إنه لازم ينصفني في هذا الموضوع".

حلا الترك تقاضي منى السابر

كانت أزمة حلا الترك ومنى السابر شغلت الرأي العام خلال الأيام الماضية،  بعدما نشرت الأم مقطع فيديو تبكي فيه  بسبب مقاضاة ابنتها لها، وطالبت بتدخل الفنانة الإماراتية أحلام، بعد أن طالبتها ابنتها بدفع مبلغ 200 ألف ريال بحريني، كانت قد أخذتها منها.

يعود الخلاف بين حلا الترك ووالدتها، إلى ما بعد انفصال السابر عن محمد الترك قبل ما يقرب من 3سنوات، حيث أصدرت محكمة الاستئناف الشرعية الكبرى في البحرين. الحكم في هذه القضية رفعته والدة الشابة حلا الترك على والدها محمد الترك بالحكم لصالح الأم في حضانة أطفالها.

وبعد أن أمرت المحكمة بإعادة الابنة إلى الأم، تداولت بعض التقارير الإعلامي عن وقوع خلافات خفية الفنانة البحرينية حلا الترك ووالدتها منى السابر، ليصل الأمر إلى القضاء، حيث أفادت المصادر أن حلا الترك رفعت دعوى ضد والدتها. منى السابر قبل عدة أشهر لتعود خلافاتهما للصدارة من جديد.

حاولت منى السابر توضيح الأمور بعدة طرق، وخرجت في فيديو في وقت سابق قالت فيهإنها تتعرض للابتزاز على يد أحد الشخصيات، لم تعلن عن اسمها، قائلة: "أنها لا تخشى من التهديد أو الابتزاز لأنها ببساطة لم ترتكب أي خطأ في حق أي شخص ولم تعتد على أحد".

وشددت منى السابر على أن كل ما تريده هو أولادها، وأن ما تفعله الآن ليس بهدف كسب تعاطف كما هي تدعي، فأنا امرأة تحب الحق ولا أريد سوى حقي، ثم طلبت من ابنتها وابنها أن يظهرا في بث لكشف الحقيقة لأنها لا تخاف إلا من الله.