روبي تتصدر محرك البحث جوجل بعد نجاح حفلها الأخير

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 03 مارس 2021
روبي تتصدر محرك البحث جوجل بعد نجاح حفلها الأخير
مقالات ذات صلة
شوق محمد تبكي بسبب الهجوم عليها: ما رحموني
تركي آل الشيخ يعيد الراحل حاتم علي للأذهان: اشتقت له
ريم عبدالله تقلد هند القحطاني والأخيرة ترد عليها

تصدرت الفنانة روبي محركات البحث جوجل في المملكة العربية السعودية ومصر وذلك بعد عودتها للغناء، وإقامتها حفل غنائي في القاهرة عند سفح الأهرامات، وذلك لصالح إحدى الشركات العقارية، حيث أكدت خلال الحفل على أتخاذ السلطات المصرية الكثير من الإجراءات الاحترازية والسلامة للتأكد من عدم انتشار فيروس كورونا المستجد، واستمتاع الكثير بهذا الحفل بشكل أمن، حيث انتشرت الكثير من مقاطع الفيديو من داخل الحفل الذي أقيم قرب منطقة الأهرامات.

روبي في حفل عند سفح الأهرامات

وبعد إنتهاء الحفل قامت الفنانة روبي بنشر صور لها على الصفحة الخاصة بها على موقع الصور والفيديوهات الشهير "انستقرام"، وكتبت عليها معلقة " قدمت أداء الليلة الماضية في حفل خاص في القاهرة "، حبث ارتدت روبي أثناء الحفل فستان باللونين الأزرق والفضي، بفتحة عند الساق، جذبت إطلالة الفنانة روبي الكثير من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي حيث تداول الكثير منهم صور للحفل، ونال إعجاب جمهور روبي ومحبيها.

نجاح حفل روبي الأخير

نالت الكثير من الصور التي قامت بنشرها الفنانة روبي على صفحتها الخاصة أكثر من 150 ألف إعجاب، والكثير من التعليقات الإيجابية حول نجاح الحفل، وعودتها للغناء والأداء الجميل المميز الذي قامت به، حيث بدأت روبي بالغناء عدد من أغاني ألبومها الجديد " حتة تانية "، واستكملت باقي الحفل في غناء المزيد من أغاني قديمة، وأشعلت بها الحضور وتفاعل معها الجمهور، مثل أغنية "إنت عارف ليه" و"ليه بيداري كدة"، وليس هذا فقط بل قدمت روبي رقصتها الشهيرة في كليب " ليه بيداري كده " .

وكل هذا تسبب في نجاح الحفل وأصبح حديث النشطاء ورواد مواقع التواصل الإجتماعي بعد بثه بيومين، في الإجراءات الاحترازية المشددة من قبل إدراة الحفل، والتزام الجمهور بأدوات التعقيم الخاصة بهم، والتباعد الإجتماعي كل هذا جعل الحفل يخرج بصورة ناجحة ومميزة، هذا بجانب أداء روبي وحماسها على المسرح وعودتها إلى الغناء بألبوم " "حتة تانية" حيث أعلنت روبي عن موعد طرحه قريباً، بعد أن شوقت الجمهور لسماع أغانيه التي قامت بها أثناء الحفل، فهو من الإنتاج الغنائي الأول لشركة Talent Beats لمالكها وليد منصور.