فاطمة المؤمن تكشف عن دخلها الشهري وشعورها بالملل من الثراء

  • تاريخ النشر: السبت، 13 مارس 2021
فاطمة المؤمن تكشف عن دخلها الشهري وشعورها بالملل من الثراء
مقالات ذات صلة
مهند الحمدي يهاجم فاطمة المؤمن بعد شعورها بالملل من الثراء والشهرة
فاطمة المؤمن تخطف الأنظار بإطلالات شرقية أنيقة في شهر رمضان
فاطمة المؤمن تكشف حقيقة صور خطوبتها وترد على الانتقادات الموجهة لها

كشفت الفاشينيستا الكويتية فاطمة المؤمن، عن دخلها الشهري موضحة أن كافة البلوغر والمشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي يحققوا أرباحاً قريبة من هذا المبلغ مقابل الإعلانات التي يقوموا بها وعبرت عن شعورها بالملل في بعض الأوقات من الثراء.

فاطمة المؤمن تكشف دخلها الشهري

وأوضحت فاطمة المؤمن أن دخلها الشهري يتراوح بين 50 إلى 70 ألف دينار كويتي، تحصل عليها من الإعلانات أو نسبة من المبيعات التي توقع عليها لبعض الشركات إلى جانب المنتجات التي تحصل عليها كهدايا من الشركات المعلنة.

وأشارت إلى أن الدخل الشهري للمشاهير على السوشيال ميديا يمكن أن يزيد عن ذلك المبلغ في حالة قيامهم باستثماره في أعمال أخرى مما يزيد أرباحهم ويمكنهم من امتلاك أعمال خاصة بهم وعدم الاحتفاظ فقط بالأموال مجمدة في البنوك.

وأكدت أنها لا تحب أن تظهر مظاهر الثراء الفاحش على صفحاتها بمواقع التواصل لأنها ليست الحياة العادية لكل الناس، وبالتالي لا تريد أن تجعل الناس يرون أن هذا الثراء هو الطبيعي على عكس الواقع، معلقة :"لا أحب أن أعكس صورة الثراء الفاحش وأن هذه الحياة هي الصح، هنام استثناءات ليس كل من يعمل يستطيع تحقيق هذه الأرباح كلها".

وحول سؤالها هل أصابتك الفلوس بالملل قالت: " نعم مليون بالمية، أحس يصير كل شيء عندك عادي، أنا تجيلي أشياء بدون ما أطلبها، في البداية كنت استمتع بالشوبنج الأن لا استمتع لأن كل سئ صار عندي لا استمتع بالاختيار"، هل شعرتي أن الفلوس صارت عندك زايدة :"نعم لكني لا أصرفها ببذخ لأن الفلوس لا تسوي سعادة".

وأوضحت أنها كانت تفكر في شراء سيارة جديدة بمبلغ ضخم لكنها تراجعت بعد ان شعرت أنه من الأفضل أن تتبرع بهم لمساعدة مدينة بيروت.

ولفتت إلى أنها لا تفكر في جنسية من ستتزوجه ولكن يجب فقط أن تحبه، ولكنها تفضل أن يكون خليجياً وسعودياً بالأخص لأن والدتها سعودية وتحب لهجتهم وعاداتهم.

فاطمة المؤمن وقضية غسيل الأموال

اسم فاطمة المؤمن تم تداوله بشكل كبير خلال قضايا فساد في الكويت المعروفة باسم قضية غسيل أموال المشاهير والتي تورط فيها عدد من مشاهير السوشيال ميديا، لكنها دافعت عن نفسها بشدة وقالت أن ما يحدث خطأ وحرام ولا يجوز توريط أشخاص في قضايا تمس الشرف دون أدلة باستخدام شائعات روج لها البعض أمام السوشيال ميديا، وأضافت: الأمر لا يقتصر على ذكر أسماء فحسب بل أن بعض يؤلفون تفاضيل لتكون القصة سبايسي.

وقالت فاطمة المؤمن  خلال حديثها إنها انفجرت من الحديث في أمر غسيل الأموال بسبب كثرة التأليف والزج بأسماء لا علاقة لها بالموضوع، وأكدت أنه حتى لو لم يتم الزج باسمها في هذه القضية إلا أن الأمر أصبح مزعج لأن بعض الأسماء تورطت في القضية وواجهت اتهامات خطيرة دون أدلة.

كما هاجمت فاطمة رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين يؤكدون على هذه الأسماء من خلال إعادة نشرها وقالت أن ما يحدث خطأ وحرام ولا يجوز توريط أشخاص في قضايا تمس الشرف دون أدلة وباستخدام شائعات روج لها البعض أمام السوشيال ميديا.

وأشارت أيضاً خلال الفيديو الذي نشرته عبر حسابها على سناب شات أن "الأمر لا يقتصر على ذكر أسماء فحسب بل أن بعض يؤلفون تفاضيل لتكون القصة سبايسي".

وختمت حديثها بأن بعض تفاصيل القضية قد تكون صحيحة وهامة لكن إضافة وتأليف أسماء ومعلومات أمر خاطئ ومصر بالقضية التي أصبحت الأهم حالياً في دولة الكويت وفي الخليج عموماً.