مي العيدان تنتقد روان بن حسين وتؤيد قرار محكمة التمييز بحقها

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 يناير 2023
مي العيدان تنتقد روان بن حسين وتؤيد قرار محكمة التمييز بحقها
مقالات ذات صلة
مي العيدان تنتقد كليب روان بن حسين الجديد وتهاجمها مرة أخرى
مي العيدان ترد على سخرية روان بن حسين منها: غير ناضجة
روان بن حسين تنتقد استمرار الحديث عن طلاقها: أنا تخطيته

علقت الإعلامية الكويتية مي العيدان على رفض محكمة التميز طلب الفنانة روان بن حسين الانضمام إلى جمعية المحامين الكويتين كحقوقية أكاديمية.

مي العيدان تعلق على قرار التمييز بحق روان بن حسين

وعبرت مي العيدان عن تأييدها للقرار عبر تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مشيرة إلى أن مهنة المحاماة تحتاج إلى شخص رصين من أجل ممارستها.

وأشارت مي العيدان إلى أنه على الرغم من حصول روان بن حسين على الشهادة الجامعية من كلية الحقوق إلا أنها ترى أن قرار محكمة التمييز برفض انضمامها لجمعية المحامين صحيحاً.

وغردت مي العيدان قائلة: "طبعاً بكل العالم ما يصير محامية وتغني في الكليبات وترقص وتمثل.. وين هيبة المحاماة؟"، وأعطت مثالاً على رفض المؤسسات الحكومية عمل الحقوقي في مجال المحاماة من خلال ذكر قصة الفنان الراحل محمود ياسين.

وأضافت مي العيدان إلى أن هناك بعض الفنانين الحاصلين على شهادة الحقوق ولكنهم اختاروا التمثيل، مشيرة إلى أنه يجب عليها الاختيار بين أحدهم.

مي العيدان تنتقد روان بن حسين وتؤيد قرار محكمة التمييز بحقها

وتابعت قائلة: "محمود ياسين الله يرحمه.. دارس قانون وما قدر يكون محامي وخيروه يا أما المحاماة أو التمثيل، وهو اختار التمثيل بعد هذي غي سالفة أبي أغني وامثل وأصير محامية.. ما يصير".

وردت مي العيدان على بعض التعليقات من المتابعين الذين أكدوا أن روان بن حسين من الممكن أن تعمل كمحامية عند ابتعادها عن التمثيل والغناء.

وجاء رد الإعلامية الكويتية الشهيرة قائلة: "ممكن تصير محامية لس تترك التمثيل والكليبات"

مي العيدان تنتقد روان بن حسين

ولم تكن تلك المرة الأولى التي تنتقد فيها الإعلامية مي العيدان، الفنانة الكويتية روان بن حسين بسبب عملها في الفن والغناء والسعي وراء الحصول على عضوية المحاماة.

واعتبرت مي العيدان أن روان بن حسين تحاول الوصول للشهرة بأي طريقة، قائلة: "روان أي شيء فيه شهرة بدها تعمله وبس، وأكبر دليل أنها إلى هذه اللحظة على الرغم من تخرجها من كلية الحقوق ما مارست العمل القانوني كمحامية".

ولفتت مي العيدان أنها تري مشكلة روان بن حسين في عدم التركيز على شيء محدد، قائلة:" أتمنى أنها تركز ومشكلتها عدم التركيز على أي شيء، هل هي بلوجر أم دارسة قانون أم مغنية أم فاشينيستا أم دارسة تمثيل، لا أفهم ما في إنسان بتاع كله، الإنسان دايماً يكون مميز في مجال أكثر من الثاني".